وقعت إدارة مهرجان مالطا السينمائي الأول اتفاقية شراكة مع المقهى الأوروبي المعروف باليوروميد الذي افتتح بمبادرة من المؤسسة المعملية المتوسطية من أجل تجديد وإحياء الحوار والتبادل بين الشعوب الأوروبية والمتوسطية.
 
وبدأت جزيرة مالطا الاستعداد مبكرا لاستضافة أول مهرجان سينمائي دولي في الفترة من 15 إلى 23 سبتمبر/ أيلول المقبل وتنظمه عدة هيئات من بينها جمعية التبادل الثقافي بين أوروبا والشرق الأوسط بباريس برئاسة المنتج المصري الأصل هشام عبد الخالق.
 
ويتضمن المهرجان الوليد أنشطة مختلفة أبرزها المسابقة الرسمية وبانوراما للسينما الفرنسية وأخرى للسينما الإيرانية، كما يخصص قسما لاتجاهات السينما العربية المختلفة تحت عنوان "أرابيسك" يقام سنويا بغرض فتح آفاق جديدة أمام صناع الأفلام العرب.
 
وقال هشام عبد الخالق مدير المهرجان إن من بين الأفلام المصرية المرشحة للعرض في هذا القسم "ما تيجي نرقص" لإيناس الدغيدي و"عمارة يعقوبيان" إخراج مروان حامد و"أحلام" للعراقي محمد الدراجي والسعودي "كيف الحال" للمخرج إيزادور مسلم.
 
ويكرم المهرجان الجديد البريطاني كين لوش والنجم الأميركي الراحل مارلون براندو إضافة إلى إقامة سوق دولية للفيلم وحفل خيري بالتعاون مع منظمة اليونسيف لمكافحة استغلال الأطفال في منطقة الشرق الأوسط والبحر المتوسط.


المصدر : الألمانية