الفن التشكيلي الإسباني تعرض للسرقة في المتاحف العالمية(أرشيف)
تمت استعادة لوحة للرسام الإسباني الشهير فرانشيسكو دي جويا سرقت أثناء نقلها من متحف توليدو للفنون في أوهايو -الذي يقتنيها منذ عام 1959- إلى متحف في نيويورك لعرضها هناك.
 
وقال ستيف سيجل -وهو عميل خاص لمكتب التحقيقات- إن اللوحة التي تسمى "أطفال وعربة يد" يرجع تاريخها إلى عام 1778 وتقدر قيمتها بحوالي 1.1 مليون دولار.
 
وسرقت اللوحة من شاحنة نقل كانت رابضة بالليل في مكان انتظار سيارات لفندق في سترودسبرغ في بنسلفانيا في الثامن من نوفمبر/تشرين الثاني الجاري.
 
وقد ولد الرسام جويا عام 1746 وتوفي عام 1828 وتظهر لوحته "أطفال مع عربة يد" أربعة أطفال يرتدون ملابس زاهية الألوان ومعهم عربة يد خشبية عند قاعدة شجرة داكنة اللون.

المصدر : رويترز