عبد العزيز بوتفليقة (الجزيرة)
شدد الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة على أن اللغة العربية تبقى اللغة الرسمية الوحيدة في الجزائر، موضحا في الوقت نفسه أن الحكومة تواصل تشجيع اللغة الأمازيغية باعتبارها لغة وطنية يعترف بها الدستور.
 
وقال بوتفليقة في خطاب ألقاه بولاية قسنطينة أمس في إطار جولاته للترويج لمشروع  الميثاق من أجل السلم والمصالحة، إن اللغة العربية هي اللغة الوطنية الرسمية في البلاد و"الجزائر لن ترضى بلغتين رسميتين".
 
وأضاف قائلا "هذا لا يغنينا عن تعلم الأمازيغية التي تمت دسترتها وذلك بمختلف لهجاتها من قبائلية وشاوية وتارقية وميزابية ووهرانية, كما أننا لا نريد دولة إسلامية ولا نريد دولة علمانية بل نريد الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية".
 
وكان البرلمان الجزائري اعترف في أبريل/نيسان 2002 باللغة الأمازيغية لغة وطنية وأدرج الأمر في الدستور الجزائري، إلا أن المدافعين عن الثقافة الأمازيغية يطالبون بإقرار الأمازيغية لغة رسمية على المستوى نفسه للعربية.

المصدر : الفرنسية