قضايا التنوع الثقافي في ملتقى بمكتبة الإسكندرية
آخر تحديث: 2005/9/20 الساعة 17:40 (مكة المكرمة) الموافق 1426/8/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/9/20 الساعة 17:40 (مكة المكرمة) الموافق 1426/8/17 هـ

قضايا التنوع الثقافي في ملتقى بمكتبة الإسكندرية

يلتقي بمكتبة الإسكندرية هذا الأسبوع ولمدة ثلاثة أيام  خبراء من 35 دولة عربية وأجنبية ضمن برنامج حول قضايا التنوع الثقافي تتبناه مؤسسة أنا ليند الأورومتوسطية للحوار بين الثقافات.
 
وقالت فادية نحاس المتحدثة باسم المؤسسة إن برنامج المدارس الأورومتوسطية المتعلق بتنوع الثقافات الذي يبدأ بعد غد الخميس هو أول الأنشطة التعليمية الخاصة بتنوع الثقافات التي تتبناها المؤسسة بعد إطلاقها هذا العام.
 
وأضافت أن البرنامج يشارك فيه 55 خبيرا إضافة إلى ممثلين لست منظمات دولية منها منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة والمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم ومنظمة المؤتمر الإسلامي والمركز الدانماركي للثقافة والتنمية وخبراء ومنسقين من برامج المدارس الأوروبية ودول البحر الأبيض المتوسط.
 
وأشارت إلى أن البرنامج يهدف إلى الوصول لأكبر عدد ممكن من الشباب لتنمية مهاراتهم من أجل المشاركة في الحوار بين الثقافات إضافة إلى تعزيز القيم العالمية والتعاون بين المدارس على المستوى الأورومتوسطي. وستقوم المؤسسة بإعداد مواد تعليمية في مجالات التنوع الثقافي والتراث وحقوق الإنسان والتنمية المستدامة.
 
وقالت إن برنامج شبكة المدارس الأورومتوسطية يهدف إلى إقامة روابط وشبكات مستدامة بين المدارس والطلبة الذين تتراوح أعمارهم بين 12 و18 عاما في 35 دولة أورومتوسطية إضافة إلى تطوير مشاريع تعليمية مبتكرة من خلال التوأمة بين المدارس على أن يتم إشراك مدرستين على الأقل من الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي ومثلهما من دول البحر المتوسط.
 
ويحضر افتتاح البرنامج كل من تراوجوت شوفتالر المدير التنفيذي لمؤسسة أنا ليند


الأورومتوسطية وإسماعيل سراج الدين مدير مكتبة الإسكندرية والسفير كلاوس أيبرمان رئيس بعثة المفوضية الأوروبية بمصر وممثلو المنظمات الدولية المشاركة.
المصدر : رويترز