أوليفر ستون (أرشيف)
يستعد المخرج الأميركي أوليفر ستون لتصوير فيلم من بطولة نيكولاس كيدج سيكون أول عمل سينمائي أميركي يتناول هجمات الحادي عشر من سبتمبر/ أيلول 2001.
 
وسيروي هذا الفيلم الطويل الذي تنتجه شركة "باراماونت"  قصة عملية إنقاذ شرطيين من شرطة مرفأ نيويورك بعد أن دفنا تحت أنقاض مركز التجارة العالمي جراء انهياره بعد أن اصطدمت به الطائرتان اللتان خطفتهما عناصر من تنظيم القاعدة.
 
وقال ستون الحائز على جائزتي أوسكار لأفضل مخرج عامي 1986 و1986 عن الفيلم "إنه فيلم يتطرق للبطولة في بلادنا وهو دولي في بعده الإنساني كما أنه عمل يكمن خلفه شغف جماعي وتأمل جدي فيما حصل وسيحمل شحنة عاطفية من شأنها ان تشفي النفوس المجروحة".
 
وقد أخرج ستون عدة أفلام تتناول مراحل مفصلية في تاريخ الولايات المتحدة من بينها "بلاتون" حول حرب فيتنام و"جي إف كي" حول اغتيال الرئيس الأميركي جون كينيدي و"نيكسون" حول استقالة الرئيس ريتشارد نيكسون و"ذي دورز" حول الثورة الشبابية في نهاية الستينيات, وكان آخر أعماله فيلم  "الإسكندر الكبير" الذي عرض في الصالات في خريف  العام الماضي 2004.

المصدر : الفرنسية