تليسور.. تلفزيون أميركي لاتيني لمجابهة الإمبريالية الثقافية
آخر تحديث: 2005/7/25 الساعة 14:45 (مكة المكرمة) الموافق 1426/6/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/7/25 الساعة 14:45 (مكة المكرمة) الموافق 1426/6/19 هـ

تليسور.. تلفزيون أميركي لاتيني لمجابهة الإمبريالية الثقافية

شافيز: القناة الجديدة تعبير عن يقظة شعوب المنطقة (الفرنسية- أرشيف)

بدأت القناة التلفزيونية اللاتينية "تليسور" أمس بثها الرسمي منطلقة من العاصمة الفنزويلية كراكاس، برسالة قال مطلقوها إنها تركز أساسا على محاربة الإمبريالية الثقافية التي تمثلها وسائل الإعلام الأميركية والأوروبية.
 
وتسعى القناة إلى تقديم وجهة نظر أميركية لاتينية للأحداث، وترقية التنوع الثقافي، ومجابهة سيطرة الشبكات التجارية المحلية والعالمية في تغطيتها للمنطقة.
 
وقال الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز الذي خاطب حفل افتتاح القناة بالهاتف إن القناة الجديدة تعبير عن يقظة شعوب المنطقة. ووصف انطلاقها بأنه نقطة نجاح كبيرة، معتبرا أنها تمثل أهمية من نوع خاص لرؤيته عن التكامل بين أميركا اللاتينية ومنطقة الكاريبي.
 
ودافع شافيز عن تليسور التي بدأت بثها التجريبي منذ مايو/أيار الماضي، وهاجم منتقديها الذين قالوا إنها ستكون "لسان حال" حكومته وحكومة حليفه فيدل كاسترو في كوبا.
 
وأوضح أن المشروع الجديد يشكل ضربة لمجهود يتبناه بعض المشرعين في الولايات المتحدة ويسعون به لشن ما سماها الحرب الإلكترونية ضده.
يشار إلى أن مجلس النواب الأميركي تبنى قانونا يسمح بتوجيه بث إذاعي إلى فنزويلا للتصدي لما وصفه أحد النواب بتوجه شافيز المناهض لأميركا وللحرية.
 
وتمول القناة بشكل أساسي من قبل فنزويلا، بيد أنها تجد دعما ومساندة من الأرجنتين وكوبا وأورغواي.
 
وقال رئيس القناة وزير الإعلام الفنزويلي أندرس إيزارا في حفل الافتتاح إن الدول المذكورة أطلقت تليسور  بهدف كسر دائرة احتكار النظام الإعلامي العالمي، و"تقديم رؤية وصوت لا يزالان مغيبين".
 
ويضم المجلس الاستشاري للقناة أسماء بارزة مثل المفكر البريطاني طارق علي والممثل الأميركي داني غلوفر المؤيد لمواقف شافيز، وحائز جائزة نوبل أولفو بيريز إسكويفل، والكاتب الأورغوايي إدواردو غاليانو.

وستبث القناة في المرحلة الأولى إرسالها لمدة أربع ساعات باللغتين الإسبانية والبرتغالية، ويتكون أساسا من الأخبار وبرامج الرأي والأفلام الوثائقية اللاتينية. وإلى جانب مقرها الرئيسي في كراكاس سيكون لها مكاتب في كل من البرازيل وأورغواي وبوليفيا وكولومبيا والمكسيك والولايات المتحدة.
المصدر : وكالات