أضيئت من جديد شموع المسرح الروماني بمدينة الجم التونسية أمسية الأحد، لتمتزج روعة الموسيقى الكلاسيكية بعبق التاريخ في سهرة خيرية أحيتها أوبرا فيانا العالمية تحت شعار "موسيقى وتضامن".

وفي عرضها السابع على التوالي في افتتاح الدورة الـ 20 من مهرجان الجم الدولي للموسيقى السيمفونية، اجتذبت أوبرا فيانا النمساوية كعادتها جماهير كبيرة من جنسيات أوروبية وعربية توافدت على المسرح التاريخي لتستمتع بأعذب المعزوفات الكلاسيكية الشهيرة لجوزيف ويوهان شتراوس وفرانز ليها وكارل مايكل زيهر.

وتواصل تفاعل الجماهير مع روعة أداء الأوبرا بقيادة المايسترو يوي ثايمر، قبل أن تفجر هذه المجموعة العالمية الشهيرة مفاجأة عندما أخذت تعزف رائعة أمل حياتي لكوكب الشرق أم كلثوم ثم موسيقى "مكتوب يا مكتوب" للموسيقار التونسي الهادي الجويني وسط عاصفة من التصفيق من الحضور.

ومهرجان الجم للموسيقى السيمفونية أحد أبرز المهرجانات في البلاد وهو الوحيد المتخصص في هذا النمط الموسيقي، وأصبح يستقطب كل صيف أشهر مجموعات الموسيقى السيمفونية في العالم.

المصدر : رويترز