كاتب مصري: بوش دعم إسرائيل أكثر من وعد بلفور
آخر تحديث: 2005/5/25 الساعة 14:37 (مكة المكرمة) الموافق 1426/4/17 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/5/25 الساعة 14:37 (مكة المكرمة) الموافق 1426/4/17 هـ

كاتب مصري: بوش دعم إسرائيل أكثر من وعد بلفور

بوش كان الأشد في دعمه لإسرائيل من بلفور
يرى الكاتب المصري عبد العال الباقوري في كتابه الذي أعده مركز البحوث العربية والأفريقية وصدر عن مكتبة مدبولي بالقاهرة تحت عنوان "الحصاد المر للساداتية" أن دعم الولايات المتحدة الأميركية في عهد الرئيس الحالي جورج بوش لإسرائيل أكثر خطورة وتأثيرا من وعد بلفور الشهير عام 1917.
 
وقال عبد العال الباقوري إن بوش وعد إسرائيل يوم 14 أبريل/ نيسان 2004 بإعطائها جزءا جديدا من أرض فلسطين لا تنسحب منه بعد أن احتلته عام 1967 مثلما أعطى الوعد الأول اليهود حق أن يكون لهم وطن قومي في فلسطين".
 
وأضاف "أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي أرييل شارون في جلسة حكومته يوم 18 أبريل/ نيسان 2004 أنه برأي الولايات المتحدة ستبقى الكتل الاستيطانية في يد إسرائيل في كل الأحوال وستكون خارج نطاق المفاوضات المستقبلية مع الفلسطينيين".
 
وأشار الباقوري الذي رأس في السنوات الماضية تحرير صحيفة "الأهالي" التي يصدرها حزب التجمع المعارض إلى أن المفكر الفلسطيني إدوارد سعيد قال إن تحرير القدس والعودة بها لأوضاع 1967 يحتاج إلى حرب كبرى.
 
وقال الباقوري إن وعد بوش أخطر من وعد بلفور حيث كانت بريطانيا في بداية القرن الماضي ترتب لإعلان الوعد في الوقت الذي خدعت فيه الشريف حسين الذي وعدته بمملكة في شبه الجزيرة العربية.
 
وأضاف "صحيح أنها خدعته ولكنها وضعته في اعتبارها فأخفت عنه الجريمة، بوش لم يفعل هذا بل خرج على الملأ بوعده في بيان واحد وليذهب العرب جميعا إلى الجحيم".
 
وقد أصدر وزير الخارجية البريطاني آرثر بلفور (1848-1930) في 2 نوفمبر/ تشرين الثاني 1917 وعده الشهير الذي لا يزال مقترنا باسمه وهو عبارة عن رسالة قصيرة إلى اللورد روتشلد أحد زعماء الحركة الصهيونية آنذاك
 
وأورد الباقوري نص خطاب بوش أمام لجنة العلاقات العامة الأميركية الإسرائيلية، وهي جماعة ضغط يهودية في 18 مايو/ أيار 2004 الذي قارن فيه بين عوامل رأى أنها متشابهة بين تأسيس الولايات المتحدة وإسرائيل.
المصدر : رويترز