ألبرت آينشتاين
يفتتح وزير العلوم الألماني إيدلغارد بولمان الأحد المقر الصيفي لعالم الفيزياء الشهير ألبرت آينشتاين بعد أربعة أعوام من التجديد إثر تعرضه للتدمير أثناء الحرب العالمية الثانية.
 
وكان آينشتاين شيد منزله المطل على إحدى البحيرات بمنطقة كابوث الواقعة في الحزام الأخضر على أطراف برلين عام 1929 حيث مكث فيه حتى غادر ألمانيا عام 1932.
 
وقالت أنجا فيلمان مديرة منتدى آينشتاين "إنه المبنى الوحيد الباقي... من العالم الذي عاش فيه آينشتاين"، وأضافت أن المنزل سيستخدم في المناسبات الخاصة لكنها أكدت أنه سيسمح للعامة بزيارته ثلاثة أيام أسبوعيا بشرط أن يكون الحجز مسبقا.

وكانت سلطات ألمانيا الشرقية تولت إدارة المنزل عام 1978 بوصفه مزارا يخلد ذكرى العالم الشهير وتكلفت عمليات ترميمه الأخيرة 500 ألف يورو (650 ألف دولار) إلى أن صارت الجامعة العبرية بالقدس هي المالك الرئيسي للمنزل ومنحت حق استغلاله لمنتدى آينشتاين.
 
يذكر أنه بعد أن استولى النازيون على ألمانيا في بداية العام 1933 غادر أينشتاين البلاد إلى غير رجعة.

المصدر : الألمانية