حصدت ثلاث مسرحيات مصرية الجوائز الأولى بمهرجان المسرح العربي في القاهرة بعد أن ارتأت إدارته مشاركة العروض غير المصرية خارج المسابقة.

فقد فازت مسرحية "الواغش" لمنى أبو سديرة بجائزة أفضل عرض في المهرجان الذي اختتم أمس بينما حصل عرض "طين ودم" الذي أخرجه طارق حسن وهو مستوحى من رواية الأديب المصري يحيى الطاهر عبد الله "الطوق والإسورة" على الجائزة الثانية وحلت مسرحية "أولاد الغضب والحب" لأحمد صبري في المرتبة الثالثة.

وفازت مسرحية "النيل والفرات" بجائزة الكاتب السوري داود أبو شقرة التي تمنح لأفضل مؤلف مسرحي مصري هاو.

وقال مدير المهرجان المخرج المسرحي المصري عمرو دوارة إن سبع فرق مسرحية غير مصرية شاركت في المهرجان ومثلت خمس دول عربية هي سوريا والعراق والأردن وفلسطين وتونس.

وأضاف أن المهرجان الذي بدأت دورته الرابعة في السابع من أبريل/نيسان الجاري وتنظمه الجمعية المصرية لهواة المسرح يهدف إلى "دعم فرق الهواة في العالم العربي لتوسيع دائرة الثقافة المسرحية العربية وتأكيد الروابط بين الفنانين العرب خارج المؤسسات الرسمية".

وقد تم اختيار الأعمال الفائزة من بين 12 عرضا مسرحيا مصريا تمثل كافة تجمعات الهواة في ست محافظات وتضم ممثلين للمسرح الجامعي والفرق الحرة.

كما كرم المهرجان خمسة مسرحيين عرب هم اللبناني إيلي لحود والفلسطينية إيمان عون والعماني عبد الكريم جواد والأردني بكر قباني والكويتي عبد الله عبد الرسول إضافة إلى مصريين منهم محسنة توفيق ومحمود ياسين والناقد الراحل نبيل بدران.

يذكر أن الجمعية المصرية لهواة المسرح أسست عام 1982 ونظمت مهرجانات مسرحية متخصصة قبل أن تنظم "مهرجان المسرح العربي" الذي تستضيفه القاهرة سنويا في مثل هذا التوقيت منذ أربع سنوات.

المصدر : رويترز