تكريم رائدات عربيات بفن المونتاج في مهرجان للفيلم بهولندا
آخر تحديث: 2005/3/24 الساعة 14:28 (مكة المكرمة) الموافق 1426/2/14 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/3/24 الساعة 14:28 (مكة المكرمة) الموافق 1426/2/14 هـ

تكريم رائدات عربيات بفن المونتاج في مهرجان للفيلم بهولندا

تفتتح في روتردام بهولندا الدورة الخامسة لمهرجان الفيلم العربي في يونيو/ حزيران القادم الذي سيكرم ثلاث مونتيرات عربيات ويتنافس فيه حوالي 50 فيلما روائيا وتسجيليا من 13 دولة عربية وأجنبية.
 
وقال مدير المهرجان خالد شوكات التونسي المقيم بهولندا إن المهرجان الذي سيبدأ في أول يونيو المقبل سيكرم ثلاث رائدات لفن توليف الأفلام (المونتاج) في العالم العربي وهن المصرية نادية شكري والتونسية كاهنة عطية والسورية أنطوانيت عازرية.
 
وأضاف شوكت إن المهرجان الذي يستمر خمسة أيام سيشمل عددا من الأقسام تحت عناوين مختلفة منها "نحن في عيون الآخرين" ويضم أفلاما لمخرجين غير عرب اهتموا بقضايا عربية منها "شخصي" للايطالي سافيريو كوستانزو و"شوف شوف حبيبي" للهولندي ألبير تيرهيردت و"السلاحف يمكن أن تطير" للإيراني بهمن قوبادي.
 
وقال شوكت الذي زار القاهرة هذا الشهر إن مسابقة الأفلام الروائية الطويلة ستشارك فيها أفلام "بحب السيما" للمصري أسامة فوزي و"الرحلة الكبرى" للمغربي إسماعيل فروخي و"بابا عزيز" للتونسي ناصر خمير و"تحت السقف" للسوري نضال الدبس و"غير صالح للعرض" للعراقي عدي رشيد و"دنيا" للبنانية جوسلين صعب و"تحيا الجزائر" للجزائري نذير مخنش ومن فلسطين "الجنة الآن" لهاني أبو أسعد و"انتظار" لرشيد مشهراوي.
 
أما مسابقة الافلام الروائية القصيرة فتشارك فيها أفلام منها "أسانسير" للمصري هادي نظمي و"الفستان" للاماراتي عبد الله حسن أحمد و"علامة انتماء" للتونسي كمال شريف و"لحن إلهي" للمغربي رشيد بو تونس, بالإضافة إلى أفلام قصيرة وطويلة تشارك وثائقيا مثل "عندما تغني النساء" للتونسي مصطفى الحسناوي و"ويوميات بغداد" للعراقي سلام باكس وغيرها.
 
وسيشهد المهرجان تنظيم ندوات وحلقات نقاشية حول ثلاثة محاور هي "الإنتاج السينمائي العربي-الأوروبي المشترك" و"صورة العرب في السينما الأوروبية" و"السينما المغربية وحقوق الإنسان" إضافة إلى تكريم المنتج الفرنسي عربي الهوى أمبير بلزان الذي انتحر في فبراير/ شباط الماضي.
 
يذكر أن الدورة الجديدة ستخصص قسما عنوانه "400 سنة.. المغرب-هولندا" تعرض ضمنه ثلاثة أفلام روائية مغربية جديدة تعالج قضية حقوق الإنسان في


المغرب أثناء حكم الملك الحسن الثاني هي "فوق الدار البيضاء الملائكة لا تحلق" لمحمد عسلي و"ذاكرة معتقلة" لجيلاني فرحاتي و"الغرفة السوداء" لحسن بنجلون إضافة إلى الفيلم التسجيلي القطري "غير خدوني".
المصدر : رويترز