محكمة هولندية تؤيد إعداد الجزء الثاني من فيلم ينتقد الإسلام
آخر تحديث: 2005/3/16 الساعة 02:51 (مكة المكرمة) الموافق 1426/2/6 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/3/16 الساعة 02:51 (مكة المكرمة) الموافق 1426/2/6 هـ

محكمة هولندية تؤيد إعداد الجزء الثاني من فيلم ينتقد الإسلام

هرسي علي أثار فيلمها عداء نحو المسلمين في هولندا (الفرنسية-أرشيف)
أيدت محكمة هولندية موقف النائبة الصومالية الأصل أيان هرسي علي بعرض الجزء الثاني من فيلمها الذي أثار حفيظة المسلمين في هولندا، والذي شابه الكثير من المغالطات عندما تناول العنف ضد النساء في المجتمعات الإسلامية، حسب منظمات إسلامية.
 
ورفضت محكمة لاهاي الجزئية أمس الاستجابة لطلب مجموعة من المسلمين بمنعها من عرض فيلمها الذي قالوا إنه ينتقد الإسلام ويسيء للمسلمين.
 
وقالت المحكمة إنها رفضت طلبا بإصدار إنذار قضائي لإجبار هرسي -العضو بالبرلمان من حزب ليبرالي- بتقديم فيلمها الثاني إلى خبراء تعينهم المحكمة لضمان أنه لن يؤذي مشاعر الطائفة الإسلامية في البلاد التي يصل تعدادها إلى نحو مليون شخص.
 
وأوضحت المحكمة "ليس هناك سبب كاف يمنع المدعي عليها من إعداد فيلم آخر"، وسلط التحدي القانوني للجزء الثاني من الفيلم الضوء على التوتر الذي أثاره في هولندا اغتيال المخرج تيو فان غوخ الذي أخرج بالدعم من هرسي فيلم "الاستسلام".
 
ودفعت المجموعة التي سعت إلى استصدار الإنذار القضائي بأن هرسي علي أهانت المسلمين وأن تصريحاتها المطبوعة والمتضمنة في الفيلم تقود إلى الفصل العنصري والاستقطاب.
 
وفيلم "الاستسلام" ناطق بالإنجليزية ومدته 11 دقيقة ويروي قصة شابة مسلمة اضطرت للزواج من رجل يضربها كما يغتصبها عمها، وفي وقت لاحق تعاقب لأنها أحبت شخصا آخر.
 
يشار إلى أن هرسي ولدت في الصومال وهاجرت إلى هولندا وهي تصف الإسلام بأنه متخلف كما وجهت انتقادات للنبي محمد صلى الله عليه وسلم.
المصدر : رويترز