اكتشف عمال بناء يشيدون محطة جديدة لمترو الأنفاق في الطرف الجنوبي لمانهاتن بقايا سور من الأحجار يعتقد أنه جزء من حصن كان يحمي المدينة أواخر القرن الـ17.
 
ووجد القطاع المكتشف من السور وطوله 12 مترا على عمق حوالي ثلاثة أمتار في متنزه باتري بارك، وهي منطقة خضراء تطل على ميناء نيويورك وتمثال الحرية.
 
وقال روبرت تايرني رئيس لجنة الحفاظ على المعالم التاريخية إن هذا السور كان في الأغلب جزءا من بطاريات المدافع التي كانت تحمي المدينة في أواخر القرن الـ17 وفي القرن الـ18 واشتق منها الاسم الحالي للمتنزه, حسب قوله.
 
وتضم القطع الأثرية التي اكتشفت بالمنطقة حيث شيدت سلسلة حصون بين العامين 1625 و1780 قطعة من العملة المعدنية من فئة نصف بنس من عهد الملك جورج الثاني تعود إلى العام 1744 في حالة جيدة للغاية.

المصدر : رويترز