بينتر يرى أنه يمكن ملاحقة بلير قضائيا (الجزيرة-أرشيف)
طالب هارولد بينتر الحائز على جائزة نوبل للآداب لهذا العام بإحالة الرئيس الأميركي جورج بوش ورئيس الوزراء البريطاني توني بلير إلى القضاء لشنهما الحرب على العراق.
 
وقال بينتر في خطاب سجل مسبقا إن "غزو العراق عمل إجرامي وإرهاب دولي بحت يدل على ازدراء تام بمفهوم القانون الدولي"، وتساءل "ما هو عدد الأشخاص الواجب قتلهم لاعتبار أحد ما مجرم حرب أو مسؤولا عن مجزرة؟ من العدل بالتالي استدعاء بوش وبلير للمثول أمام محكمة العدل الدولية".
 
وأوضح الكاتب الذي كان سيلقي خطابه أمس الأربعاء في ستوكهولم لولا إصابته بمرض السرطان ودخوله المستشفى، أن بوش كان ماكرا ولم يصادق على المحكمة الجنائية الدولية عكس بلير فقد صادق عليها ويمكن -حسب قوله- أن يتعرض لملاحقات قضائية.
 
وأضاف "لقد جلبنا إلى الشعب العراقي التعذيب والقنابل الانشطارية واليورانيوم المنضب والمجازر والبؤس والذل والموت وندعو ذلك إرساء للحرية والديمقراطية في الشرق الأوسط".
 
وسيتسلم ستيفن بيج ناشر كتب بينتر الجائزة السبت في ستوكهولم من ملك السويد كارل السادس عشر غوستاف شيكا بقيمة 10 ملايين كورون سويدي (1.05 مليون يورو).

المصدر : الفرنسية