معرض صور بأثينا عن الحرب العالمية الثانية
آخر تحديث: 2005/12/25 الساعة 17:04 (مكة المكرمة) الموافق 1426/11/25 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/12/25 الساعة 17:04 (مكة المكرمة) الموافق 1426/11/25 هـ

معرض صور بأثينا عن الحرب العالمية الثانية

شادي الأيوبي-أثينا
افتتح القسم الثقافي للحزب التجمع اليساري "سيناسبيزموس" معرض صور بعنوان (ستون عاما على انتهاء الحرب العالمية الثانية) بمشاركة حوالي 99 فنانا شابا، من طلاب المعاهد الفنية في اليونان.

وأعلن القسم عن مسابقة لاختيار اللوحة الأجمل والتي ستكون شعار المعرض، واشترك في المسابقة حوالي 30 لوحة لفنانين ومصممين لم تتجاوز أعمارهم 25 عاما.

وتقول السيدة س. بيكوس المسؤولة عن المعرض إن اختيار الفنانين في المعرض ومسابقة الإعلان من فئة الشباب كانا مقصودان، لقد أردنا أن نعرف مدى تصور هؤلاء الشباب لأهوال وويلات حرب لم يعيشوها ولم يصطلوا بنارها.

وأضافت السيدة بيكوس للجزيرة نت "أن جيلنا الذي لم يعايش الحرب تماما، كان قريبا من وقائعها ومن أشخاص عاشوا مآسيها، لقد روى لنا آباؤنا الكثير من معايشاتهم للحرب وما جرى فيها، أما هؤلاء الشباب فقد ولدوا في عصر السرعة والاستهلاك لذلك أردنا أن ننبه ونختبر مدى إدراكهم لمخاطر الحروب".

وبالنسبة لتقديرات الخبراء والنقاد للأعمال المعروضة، قالت إنهم رأوا أعمالا في مستوى متقدم من النضوج والوعي الفكري والفني والسياسي، مشيرة إلى أن الفنانين الشباب بدوا وكأنهم يعايشون آلام الشعوب التي تضربها الحروب اليوم، وقد ظهرت الرسائل الكثيرة التي وجهوها إلى القوى الكبرى واضحة للعيان في أعمالهم.

وختمت السيدة بيكوس قائلة إن المعرض أراد توجيه رسالة الى أوروبا والعالم أجمع أن الحرب هي أسوأ شيء ممكن أن يقوم به، وأن الأجيال الناشئة واعية تماما لمخاطرها وأهوالها، معربة عن أملها أن يكون المعرض قد أوصل الرسالة بنجاح.

وتتواصل فعاليات المعرض الذي بدأ الثلاثاء الماضي حتى منتصف شهر يناير/ تشرين الثاني القادم.




ــــــــــــــ
مراسل الجزيرة نت

المصدر : الجزيرة