تعتزم أربع مكتبات أميركية اليوم الكشف عن أول مجموعة من آلاف الأعمال الأدبية والتاريخية الأميركية أغلبها من القرن التاسع عشر لعرضها على موقع غوغل رائد محركات البحث على الإنترنت في اتفاق بين الطرفين.
 
وأسهمت جامعات هارفارد وستانفورد وميتشغان ومكتبة نيويورك العامة بكتب تاريخ الحرب الأهلية الأميركية ووثائق حكومية وكتابات هنري جيمس وغيرها من الكتب لبرنامج غوغل.
 
وقالت رئيسة جامعة ميتشغان ماري سو كوليمان "نرحب بالعالم في مكتبتنا... باعتبارنا مشتغلين بالتعليم فقد ألهمتنا إمكانية مشاركة هذه الأعمال القيمة مع أناس من مختلف أرجاء العالم".
 
وقام مشروع الترقيم التابع لشركة ماونتن فيو ومقرها كاليفورنيا بتصوير الكتب ووضعها على موقع غوغل، ويمكن البحث فيها والاحتفاظ بالصور الموجودة على صفحاتها وهي مجرد نسبة ضئيلة من المعلومات التي يعتزم مشروع غوغل برينت تقديمها في نهاية الأمر.
 
من جانبها قالت سوزان فويتشيكي نائبة رئيس إدارة المنتجات في غوغل إن أي باحث أو دارس سواء كان في نيويورك أو في نيودلهي يمكنه الآن البحث في هذه الكتب والتعلم منها بعد أن كانت متوفرة فقط في المكتبات من قبل.
 
وكشف النقاب عن برنامج غوغل برينت قبل عام وتشارك فيه المكتبات الأربع الكبرى في الولايات المتحدة بالإضافة إلى جامعة أكسفورد لمساعدة المستخدمين على البحث في أعظم كتب العالم ومساعدة الكتاب والناشرين في الترويج لكتبهم لتوسعة مبيعاتهم.

المصدر : رويترز