بدأ المهرجان الدولي الخامس للفيلم أعماله في مدينة مراكش بالمغرب حيث ستتنافس أفلام طويلة من 15 جنسية للحصول على جائزة "النجمة الذهبية" وهي الجائزة الكبرى التي تمنحها مدينة مراكش الحمراء.
 
ومع بدء أعمال المهرجان, كانت هناك إشادة خصوصا بالمخرج الأميركي مارتن سكورسيسي, مخرج فيلم "سائق الأجرة" عام 1976 الذي عبر عن امتنانه مضيفا أن أي مهرجان للسينما هو مساحة للتبادل واللقاءات بين مختلف الثقافات.
 
كما تمت الإشادة كذلك بالممثل المغربي حميدو الذي يعيش في فرنسا والذي بدا متأثرا وهو يذرف الدموع قائلا إن "تقدير مراكش له سيشجعه على أن ينكب أكثر على الأعمال الفنية الهادفة".
 
وتشكل معظم الأفلام الـ15 التي تتنافس حتى 19 نوفمبر/ تشرين الثاني الإنتاج الأول أو الثاني لمخرجيها وتمثل إسبانيا وفرنسا وسوريا وكندا وبريطانيا والصين والدانمارك وبلجيكا والولايات المتحدة وفنلندا وقرغيزستان وألمانيا وتشيكيا والمغرب في المهرجان.


 
وتتألف لجنة تحكيم المهرجان الدولي الخامس للفيلم في مراكش من تسعة أعضاء برئاسة المخرج الفرنسي جان جاك أنو الذي أخرج فيلم "اسم الوردة" مع شين كونري وفيلم "العشيق" المقتبس من قصة لمارغريت دوراس وفيلم "سبع سنوات في التبت" مع براد بت.

المصدر : الفرنسية