كيدمان.. هل تكون محطة نجاح المخرج الألماني في هوليود؟(أرشيف)
بعد عرض فيلمه عن الزعيم النازي السابق أدولف هتلر الذي أثار ضجة واسعة في العالم، يبدأ المخرج الألماني أوليفر هرشبيغل رحلته إلى مدينة السينما والشهرة والنجومية في العالم "هوليود".
 
وسيدخل هرشبيغل هوليود من أوسع أبوابها بإخراج فيلم للنجمة المتألقة نيكول كيدمان تلعب فيه دور طبيبة نفسية في واشنطن تكتشف أن كائنات فضائية وراء انتشار مرض غامض، وتحاول حماية طفلها الذي تكتشف فيما بعد أنه الوحيد الذي يملك القدرة على إيقاف الغزو الفضائي.
 
وقال هرشبيغل أثناء استراحة تخللت تصوير فيلمه الجديد "الزيارة" في واشنطن "لابد أن أقول كمخرج إنني أحظى هنا في هوليود باحترام أكثر من ألمانيا". ومضى يقول "في ألمانيا لا يعلمون ماذا تفعل وما هي مهنتك، ولكن هنا أنت تتمتع بمكانة خاصة مثل الطبيب والمحامي".
 
من ناحيتها أعربت كيدمان عن سعادتها للعمل مع هرشبيغل في فيلم من نوعية أفلام الخيال العلمي المثيرة. وأضافت كيدمان التي جسدت دور البطولة في فيلم "المترجمة" الذي عرض في الآونة الأخيرة إن "فكرة علاقة الحب بين الأم وطفلها فكرة موجودة في جميع أفلامي".
 
ويشعر هرشبيغل (48 عاما) برهبة اللعب مع الكبار في هوليود للمرة الأولى بعد أن دعته هوليود إثر ترشح فيلمه "الانهيار" لجائزة أوسكار أفضل فيلم أجنبي.
 
يذكر أن الفيلم الذي أطلق عليه "الزيارة" مأخوذ عن رواية جاك فيني "غزو سارقي الأجساد" التي تحولت إلي فيلم سينمائي عام 1956، كما سيشارك كيدمان بطولة الفيلم الممثل البريطاني دانيل كريغ.

المصدر : الألمانية