مهرجان ليالي المهدية بتونس يحتفي بالموسيقى البدوية
آخر تحديث: 2005/10/24 الساعة 22:05 (مكة المكرمة) الموافق 1426/9/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/10/24 الساعة 22:05 (مكة المكرمة) الموافق 1426/9/22 هـ

مهرجان ليالي المهدية بتونس يحتفي بالموسيقى البدوية

أحيت المغنية التونسية زهرة لجنف حفلا فنيا على مسرح مهرجان المهدية شدت خلاله بباقة من أجمل الأغاني البدوية والتراثية لتنتزع إعجاب الحاضرين طيلة ساعتين.

واستهلت الفنانة زهرة لجنف حفل ليالي رمضان المهدية أمس بوصلة من الأغاني الصوفية مثل "يا طير الجاب" و"يا ذروة المعالي" و"عجل جيب دوايا" تماشيا مع خصوصية شهر رمضان الكريم.

وبدت الفنانة التي صنعت شهرتها من تميزها بأداء اللون الموسيقي البدوي والتوزيع العصري للأغاني التراثية متأثرة بالحضور الكبير الذي غص به المسرح عن آخره.

وأبدعت زهرة حين غنت أغنيتها الشهيرة الرقراق التي امتزج فيها شجن الناي بعذوبة صوتها البدوي مع آلة الساكسيفون الغربية لتتميز مجموعتها في تقديم لوحة موسيقية رائعة شدت إليها اهتمام الجمهور الذي طالب بإعادة الأغنية.

واستمر التجاوب بين الفنانة وجمهورها حين أخذت تردد أغنية ريم الفيالة من تراث مدينة الكاف في الشمال التونسي لتبدع في أدائها وسط عاصفة من التصفيق والإعجاب قبل أن تختتم الحفل بأغنية زينك عجب.

وعلق أحد الحضور عقب انتهاء الحفل بأن الفنانة زهرة لجنف انتصرت للتراث الموسيقي التونسي في وقت لا نكاد نسمع فيه غير الموسيقى الشرقية في تونس.

وتلقى الأغنية الشرقية خاصة المصرية واللبنانية رواجا كبيرا لدى الجمهور التونسي، في حين لا يلقى الفن التونسي نفس الاهتمام باستثناء بضعة فنانين.

المصدر : رويترز