قال نوت أهنلند عضو الأكاديمية السويدية المانحة لجائزة نوبل في الآداب اليوم الثلاثاء إنه سيستقيل احتجاجا على منح الجائزة العام الماضي للنمساوية ألفريدي يلينيك.
 
وقال أهنلند إن اختيار يلينيك المفاجئ العام الماضي للفوز بالجائزة تسبب في ضرر غير قابل للإصلاح لقيمة الجائزة في المستقبل المنظور واصفا أعمال يلينيك بأنها متطفلة وتفتقر لأي أثر للبنية الفنية.
 
وأضاف أهنلند "جائزة نوبل لعام 2004 لم تتسبب فقط في ضرر غير قابل للإصلاح لكل القوى التقدمية وإنما أيضا في تشويش النظرة العامة للأدب بصفته أحد الفنون... بعد هذا لا يمكنني حتى أن أبقى رسميا في الأكاديمية السويدية".
 
وتأتي استقالة أهنلند وهو عضو في الأكاديمية منذ عام 1983 قبل أيام من إعلان اسم الفائز بجائزة نوبل في الآداب لعام 2005 والذي يتوقع إعلانه هذا الأسبوع.

المصدر : رويترز