ماليزيا تصدر أنتولوجيا للشعر بالإنجليزية والماليزية
آخر تحديث: 2005/1/8 الساعة 01:30 (مكة المكرمة) الموافق 1425/11/28 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2005/1/8 الساعة 01:30 (مكة المكرمة) الموافق 1425/11/28 هـ

ماليزيا تصدر أنتولوجيا للشعر بالإنجليزية والماليزية

صدرت عن ديوان اللغة والأدب التابع لوزارة التعليم في ماليزيا "أنتولوجيا الشعر والإنسانية" باللغتين الإنجليزية والماليزية. تقع الأنتولوجيا في485 صفحة من القطع الكبير حيث أشرف على ترجمة القصائد إلى الماليزية الدكتور زكريا علي.

قدّم للأنتولوجيا -والتي جاء تزامن صدورها مع انعقاد مهرجان الشعر العالمي في كوالا لمبور- السيد عبد الرحمن يوسف مدير ديوان اللغة والأدب بكلمة جاء فيها "نحن نأمل من الاستماع إلى الشعراء ومن قراءة القصائد المساهمة في تحفيز التفكير حول مفهوم الإنسانية في النظام الكوني الجديد".

وأضاف يوسف أن اجتماع شعراء من القارات الخمس يساعد على تعزيز التفاهم ويضفي بعدا عالميا على البينيال الشعري, موضحا أن مهرجان كوالا لمبور أصبح حدثاً معروفاً يستقطب جمهوراً ومهتمين على نطاق واسع ورفيع في عموم ماليزيا.

وقال يوسف إن الجميع يتطلع كذلك إلى الشعر المنشور في هذه الأنتولوجيا التي أطلق عليها عنوانا هو شعار المهرجان "الشعر والإنسانية"، في محاولة لخلق صلة بين الشعراء أنفسهم سعيا لتوسيع الاستخدام وتعميم الفائدة.

تضم الأنتولوجيا قصائد كل من الشاعر مارك اوكونور (أستراليا)، الشاعر أمينور رحمن، الشاعر صابير أحمد شوخوري (بنغلادش)، الشاعر جيرمان دروجنبروت (بلجيكا)، الشاعر دينكو دليك (البوسنة)، الشاعر بويكو لامبوفسكي (بلغاريا)، الشاعر حاج محمد بن حاج عبد الرحمن (برنوي)، الشاعر كيم بينون (كمبوديا)، الشاعر جون ووير (كندا)، الشاعرة لانا ديركاك (كرواتيا)، الشاعر جو زيكسن (الصين)، الشاعر ماركوس جوسيلينن والشاعرة سونيا سيرفوما (فنلنده)، الشاعر ألبرت أوستيرمير (ألمانيا) بالإضافة إلى شعراء وشاعرات من ماليزيا والهند وإندونيسيا واليابان وكوريا والمملكة المتحدة والمكسيك وسنغافورة والفلبين وروسيا, كما يمثل الدانمارك الشاعر العراقي الأصل منعم الفقير.

يذكر أن الفقير عضو في لجنة العلاقات الدولية وجمعية الشعر في اتحاد الكتاب الدانماركيين, كما يرأس تجمع السنونو الثقافي في الدانمارك الذي يعتبر اتحادا ثقافيا مستقلا يعنى بتنمية الحوار الثقافي بين الدانمارك والعالم العربي، وقد أقام عدّة



مهرجانات، دعا إليها كتابا وفنانين من العالم العربي للقاء نظرائهم الدانماركيين.

المصدر : غير معروف