فريد الأطرش
وضعت دار الأوبرا المصرية برنامجا لإحياء الذكرى الثلاثين لرحيل المطرب والموسيقار فريد الأطرش تجاهلت فيه مجموعة من الأغاني التي تغنى فيها بحب مصر والرئيس الراحل جمال عبد الناصر.

وفريد الأطرش هو المطرب الوحيد الذي غنى لعبد الناصر حيا وتحدى محاولة طمس ذكراه فغنى له ميتا "حبيبنا يا ناصر/ يا أعز الحبايب/ بطل وانت حاضر/ وبطل وانت غايب". 

ومن أبرز أغانيه الوطنية التي انتشرت في العالم العربي "بساط الريح" التي تغنى فيها بكل الأقطار العربية.

وتحيي الحفل الذي تقيمه دار الأوبرا المصرية الخميس الفرقة القومية بقيادة المايسترو سليم سحاب التي تقدم مجموعة من أغانيه العاطفية ومعزوفاته بينها معزوفة "كهرمانة" وأغنية "عليك صلاة الله وسلامه" التي غنتها شقيقته أسمهان.

والمطرب السوري الأصل هو الأمير فريد بن فهد الأطرش ولد في جبل العرب عام 1911 وتوفي في لبنان عام 1974 ودفن في مصر إلى جوار شقيقته الأميرة المطربة صاحبة التجديد في الأغنية العربية أسمهان. 

حب مصر
وقد أصر الأطرش على أن يدفن في مصر لعمق انتمائه إليها حيث احتضنته وأمه وشقيقته كلاجئين سياسيين خلال الثورة السورية الكبرى التي قادها عمه سلطان باشا الأطرش. 

وفي مصر تعلم العزف وبدأ نجمه يلمع في لياليها الفنية وكان من أوائل العرب الذين عملوا في السينما المصرية منذ عام 1934 وقدم فيها 31 فيلما آخرها "نغم حياتي" في عام وفاته. 

وقد بدأ أغانيه الوطنية في مرحلة مبكرة نتيجة الظروف التي عاشها فغنى لمصر عام 1936 "يامصر كنت في غربة وحيدة" و "فلسطين وردة دمنا" و "يوم الشجعان".

وقد عبر الرئيس عبد الناصر عن تقديره لمواقف الأطرش الوطنية فزاره في منزله ومنحه وسام الجمهورية من الدرجة الأولى. 

وقال الكاتب تحسين الدردير في مقالة له في أسبوعية "الأهالي" الناطقة بلسان حزب التجمع المعارض إن مواقف فريد الأطرش الوطنية وقدراته الفنية يجب أن تجد تكريما لها بإطلاق اسمه على أحد شوارع القاهرة أو الإسكندرية
وإقامة تمثال له بدار الأوبرا وعرض تراثه الفني الغنائي والسينمائي على شاشات التلفزيون المصري. 

وأشار الدردير إلى أن فريد الأطرش هو المطرب العربي الوحيد الذي حصل على أربع جنسيات عربية هي المصرية والسودانية واللبنانية والسورية وقدم أكثر من 600 عمل في كل ألوان الغناء العربي إلى جانب عشرات الألحان للمطربين والمطربات.
وذكر الدردير أيضا أن الأطرش هو صاحب أول دويتو يقدم في السينما وصاحب أول ألحان التانغو في الموسيقى العربية, وأول من وضع مقدمة موسيقية طويلة للأغنية.

المصدر : الفرنسية