السينمائيون الأميركيون يحتفون بفيلم 11/9 فهرنهايت
آخر تحديث: 2004/6/9 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/4/21 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/6/9 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/4/21 هـ

السينمائيون الأميركيون يحتفون بفيلم 11/9 فهرنهايت

مايكل مور حصد الأوسكار
عن فيلم أثار غضب بوش (رويترز)
استقبل نحو 600 من العاملين في صناعة السينما بحفاوة شديدة العرض الأول لفيلم "11/9 فهرنهايت" الذي عرض لأول مرة على الساحل الغربي للولايات المتحدة بمقر أكاديمية الفنون والعلوم السينمائية.

وأمضى الحضور الوقت بالتصفير والضحك خلال العرض الذي ينتقد بشدة موقف الرئيس الأميركي جورج بوش من الحرب على العراق ويسخر منه، ولكنهم قفزوا واقفين وانخرطوا في تصفيق حاد عندما صعد مخرج الفيلم مايكل مور إلى المسرح.

وأعرب مور عن سعادته بهذه الحفاوة بفيلمه، وقال "حدث تحول في هذا البلد.. المواطن الأميركي العادي بدأ أخيرا يكتشف الأمور على حقيقتها، لقد خدعنا في غزو العراق"، كما توقع أن يحقق الفيلم ثلاثة أمثال ما حققه فيلم سابق له كان قد حاز على جائزة الأوسكار.

وكذلك حصل الفيلم الحالي المثير للجدل على أكبر جوائز مهرجان كان السينمائي، غير أن الجمهوريين شجبوا الفيلم ووصفوه بغير الأمين. كما أن شركة والت ديزني التي أنتجت إحدى شركاتها الفيلم رفضت توزيعه.

وقال رئيس شركة ديزني مايكل إيسنز إن الشركة لم ترغب في توزيع فيلم تعلو فيه النبرة الحزبية في عام الانتخابات الرئاسية.

المصدر : رويترز