بريمر تراجع عن قرار حل البعث (الفرنسية)

أعلن وزير التعليم العراقي علاء الدين العلوان أمس عودة آلاف المدرسين العراقيين إلى وظائفهم بعد أن فصلوا العام الماضي لأنهم أعضاء في حزب البعث بقرار من الحاكم الأميركي للعراق بول بريمر.

وقال العلوان إن مقررات جديدة لتدريس التاريخ والدين والقيم المدنية ستطبق في المدارس بحلول أكتوبر/تشرين الأول القادم، في خطوة أخرى لتخليص العراق من تركة الرئيس العراقي المخلوع صدام حسين.

وأضاف أن المقررات الإسلامية الجديدة ستركز على المبادئ الأساسية للإسلام ولن تخوض في الخلافات بين المذاهب.

وقال العلوان إنه سيتم تخليص مقرر التاريخ من الموضوعات التي تستهدف إثارة العداء للغرب وجيران العراق بما في ذلك إيران التي خاض العراق حربا ضدها في الثمانينيات، مضيفا أنه سيتم أيضا تدريس الديمقراطية وحرية التعبير وحقوق الإنسان.

وأكد الوزير العراقي أن عملية اجتثاث حزب البعث شرعية, إلا أنها طبقت بشكل سيئ. وقال إن 12 ألف مدرس من بين 320 ألفا فصلوا خلال عملية التطهير.

وأضاف أن غالبية المدرسين البعثيين الذين فصلوا سيعودون في الأغلب إلى وظائفهم. ولم يحدد العلوان موعدا لذلك، لكنه صرح بأنه أعطى اللجان ثلاثة أسابيع لفرز الطلبات.

يذكر أن بريمر نوه الأسبوع الماضي إلى أن السلطات ستعيد النظر في بعض الإجراءات التي اتخذت خلال عملية حل البعث وتخليص الإدارة من نفوذ صدام.

المصدر : وكالات