القوات الأميركية في العراق تغلق صحيفة مقتدى الصدر
آخر تحديث: 2004/3/29 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/2/7 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/3/29 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1425/2/7 هـ

القوات الأميركية في العراق تغلق صحيفة مقتدى الصدر

الزعيم الشيعي مقتدى الصدر
أغلقت قوات الاحتلال الأميركي في العراق أمس صحيفة الحوزة الأسبوعية الناطقة بلسان الزعيم الديني الشيعي مقتدى الصدر بتهمة نشر مقالات تحرض على العنف ضد القوات الأميركية والمتعاونين معها من العراقيين.

وأفاد رئيس تحرير الصحيفة علي الياسري أن قوة من الجنود الأميركيين قامت بتنفيذ قرار الإغلاق الصادر عن الحاكم الأميركي بول بريمر، بعدما أمروا العاملين في الصحيفة بمغادرة مقرها، مهددين باعتقالهم إذا لم يفعلوا.

وتابع الياسري -الذي وصف القرار بأنه "انتهاك لحقوقنا"- أن قائد القوة الأميركية سلمه خطابا موقعا من بريمر يشير إلى انتهاك الصحيفة قرارا صدر العام الماضي يحظر التحريض على العنف عبر نشرها سلسلة مقالات وصفها بأنها تحض على الكراهية منها افتتاحية تحت عنوان يفيد بأن بريمر يسير على خطى صدام.

عقب ذلك نظم مئات من المتظاهرين المؤيدين لمقتدى الصدر اعتصاما أمام مبنى الصحيفة في ميدان الحرية بجنوب بغداد للتنديد بالأمر الذي أصدرته سلطة الاحتلال، ورفعوا أعلاما عراقية وإسلامية وهتفوا مرددين "لا, لا لأميركا" و"لا للاحتلال" وقالوا "ليس هناك عدالة وسلام", كما أقدموا على إحراق العلم الأميركي بينما كانت مروحيتان أميركيتان تحلقان فوق منطقة التظاهر.

وقال محمود سوداني المتحدث باسم مقتدى الصدر إن هناك تصميما على متابعة التظاهر حتى يعيدوا فتح الصحيفة.

وتجدر الإشارة إلى أن الأمر الصادر عن بول بريمر ينص على إغلاق الصحيفة لمدة 60 يوما بدءا من تاريخ القرار، ولكن القرار لا يحمل تاريخا.

المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية: