فشلت الأفلام التي عرضت في ما بات يعرف بموسم عيد الفطر السينمائي في تحقيق الإيرادات المرجوة منها، حسب الإحصائيات الأخيرة.
 
 وأظهرت هذه الإحصائيات أن أيا من الأفلام الستة التي عرضت طوال الموسم لم تتجاوز إيراداته مصروفات إنتاجه والدعاية المصاحبة له رغم عدد دورالعرض الكبير الذي حجز بعضها من بين 170 شاشة عرض مصرية قائمة حاليا.
 
ويشير ذلك إلى فشل موجة أفلام المطربين التي سيطرت على هذا الموسم السينمائي حيث أن خمسة من الأفلام الستة أبطالها من المطربين الذين تحولوا للتمثيل.
 
 لكن تلك الأفلام مازالت أمامها فرصة لتعويض خسائرها وزيادة أرقام إيراداتها من خلال عروض أعياد الميلاد التي تحل الأسبوع المقبل والتي تعتبر الفرصة الأخيرة قبل رفع تلك الأفلام أو معظمها من دور العرض لتحل محلها أفلام جديدة في موسم عيد الأضحى الذي أصبح على الأبواب والذي يتنافس عليه عدد كبير من الأفلام يتجاوز عدد الأفلام المعروضة حاليا.

المصدر : الألمانية