تغلب مرض السرطان على الشاعر والكاتب السوري ممدوح عدوان بعد صراع دام ثلاث سنوات لتوافيه المنية أمس عن عمر ناهز 63 عاما.
 
كتب عدوان في أكثر من حقل إبداعي حيث تنقل بين الشعر والمسرح والرواية والنقد والترجمة والصحافة.
 
ترك الراحل علامة بارزة في تاريخ المسرح السوري والعربي على حد سواء، مستندا إلى تراث عربي وتاريخ حافل ومسرح عالمي استقى منه فنياته العالية.
 
كتب عدوان حوالي 20 عملا مسرحيا من أبرزها "الرجل الذي لم يحارب"، و"سفر برلك" و"جمال باشا السفاح" و"ليل العبيد" و"هملت يستيقظ متأخرا" و"الغول" وغيرها.
 
صدرت له حوالي 20 مجموعة شعرية منها "الظل الأخضر" و"أقبل الزمن المستحيل" و"أمي تطارد قاتلها" و"لابد من التفاصيل" و"حياة مفلوشة". وله أيضا العديد من الروايات كان آخرها رواية "أعدائي" عام 2002 التي رصدت انتهاء الزمن العثماني وبدايات تغلغل الصهيونية.
 
كما اقتحم عدوان التلفزيون من خلال كتابة المسلسلات التلفزيونية الدرامية الناجحة ومن أهمها مسلسل "الزير سالم".
 
ولد ممدوح عدوان في مصياف بمدينة حماة عام 1941 وتخرج في جامعة دمشق عام 1966 حاملا الإجازة في اللغة الإنجليزية وعمل في الصحافة الأدبية ونشر له حوالي 80 كتابا غير المئات من المقالات في الصحف والمجلات المحلية والعربية.

المصدر : الجزيرة