معتقدات الأنكا تعرقل التنقيب عن الذهب في بيرو
آخر تحديث: 2004/10/3 الساعة 22:29 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/10/3 الساعة 22:29 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/19 هـ

معتقدات الأنكا تعرقل التنقيب عن الذهب في بيرو

تواجه مجموعة "نيو مونت" الأميركية أكبر منتج للذهب في العالم غضب سكان بيرو من مجموعات الكيشواس المنحدرة من شعوب الأنكا الذين يعارضون استخراج الذهب من جبل يعتبرونه مقدسا.

وقد حصلت شركة ياناكوشا فرع نيومونت في بيرو على تصريح بالتنقيب عن الذهب في جبل "كيليش" الواقع بالقرب من مدينة كاجاماركا في جبال الأنديز شمال شرق بيرو، وهي مدينة اشتهرت بكونها المكان الذي هزمت فيه إمبراطورية الأنكا أمام الغزاة الإسبان في القرن السادس عشر.

واضطرت الشركة إلى تعليق أعمال التنقيب الاثنين الماضي, بسبب موجة من التظاهرات التي تخللتها مواجهات مع الشرطة. كما قام المحتجون, تدعمهم هيئات طلابية ومنظمات مدافعة عن البيئة, بالانتشار في مكان التنقيب.

وقام حوالي 3000 قروي ما زالوا يتكملون الكويشا لغة الأنكا, بقطع الطرقات لمنع موظفي الشركة من المرور, مستنكرين ما اعتبروه اعتداء على البيئة وعلى معتقداتهم أيضا.

ويعتبر هؤلاء القرويون أن مشروعات التنقيب عن الذهب تعرض للخطر موارد المنطقة المائية التي تتيح لهم ري مزروعاتهم وتوفير المياه لـ120 ألف مواطن في مدينة كاجاماركا, لكنها قبل كل شيء تدنس مكانا مقدسا يعتقدون أن "الآلهة تركته حكرا لهم".

وأكد لويس ميلونيس الخبير في علم الإنسان أن الهنود في جبال الأنديز "يختارون جبلا ليكون حامي القرية, كأنهم يختارون شفيعا لحمايتهم". وأشار إلى أنه طالما استمرت هذه العلاقة مع الجبل سيستمر القرويون في الاعتقاد بأن هذا الجبل هو المسؤول عن رعاية شؤونهم وحياتهم.

وتتعارض هذه المعتقدات مع خطط الرئيس أليخاندرو توليدو الاقتصادية لجذب المستثمرين الأجانب.

وأكد الرئيس توليدو المنحدر من مجموعات الكويشا في لقاء الأسبوع الماضي مع ممثلين عن القرويين احترامه للبيئة والتقاليد الثقافية لسكان البلاد, لكنه أعلن أنه يشجع الاستثمار في هذا المجال.

المصدر : الفرنسية