افتتاح أول قصر ثقافة فلسطيني برام الله المحتلة
آخر تحديث: 2004/10/3 الساعة 22:29 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2004/10/3 الساعة 22:29 (مكة المكرمة) الموافق 1425/8/19 هـ

افتتاح أول قصر ثقافة فلسطيني برام الله المحتلة

فنان فلسطيني بمرسمه في رام الله التي تعرف حياة ثقافية نشيطة (أرشيف)
افتتح اليوم بمدينة رام الله المحتلة أول قصر ثقافة فلسطيني في الضفة الغربية، وذلك خلال حفل شارك فيه المئات من المثقفين والفنانين الفلسطينيين والشخصيات الرسمية والمدنية إضافة إلى الدبلوماسيين الأجانب.

وقد أقيم قصر الثقافة على قمة تلة بالمدينة في شارع سمي باسم طوكيو عاصمة اليابان التي مولت هذا المشروع الثقافي بمبلغ 5.5 ملايين دولار، فيما قام برنامج الأمم المتحدة للإنماء وبلدية رام الله بتنفيذ بنائه.

وسوف يستضيف القصر الذي يحتوي على مسرح يضم 740 مقعدا، فعاليات ثقافية وعروضا فنية وحفلات موسيقية كلاسيكية وعرض أفلام محلية ودولية وتنظيم معارض ومهرجانات ومؤتمرات وندوات.

ويقف وراء فكرة هذا القصر وزير الثقافة الفلسطيني ياسر عبد ربه السابق بهدف نشر وإنعاش العمل الثقافي بفلسطين. وكان الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات وضع حجر الأساس لهذا القصر قبل أربع سنوات، لكن الاحتلال أعاق بنائه.

وأوضح عبد ربه عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية أن الهدف من المشروع هو استقطاب كل الفعاليات الفلسطينية لإقامة بنية ثقافية فلسطينية تدعم مشروع تنوير المجتمع الفلسطيني، مؤكدا أن نجاح أي مشروع سياسي رهين باستناده على مشروع تنويري ثقافي.

وتعد رام الله المركز الثقافي والسياسي والتجاري في الضفة الغربية إذ رغم الحصار المفروض على أهلها وعزلها عن باقي المدن الفلسطينية تبقى رام الله تتمتع بحياة اجتماعية وثقافية نشطة بفضل العديد من مراكز الثقافة ودور السينما التي تستضيف مهرجانات غنائية وسينمائية.

المصدر : رويترز