الزوار استمتعوا بالليلة البيضاء (الفرنسية)
انطلق في باريس مساء أمس مهرجان "الليلة البيضاء" الثالثة بمشاركة أكثر من مليون شخص، التي كرس رئيس البلدية برتران ديلانويه معظمه للروائية الفرنسية فرنسواز ساغان التي توفيت قبل أسبوع.
 
وشمل المهرجان فعاليات كثيرة شارك فيها ثلاثمائة فنان من العالم أجمع في 125 مكانا في العاصمة الفرنسية. وشهدت بوت-شومون بشمالي شرقي باريس أكبر نسبة مشاركة مع حضور بلغت ما يقارب 30 ألف شخص بينما أحصت البلدية 15 ألف شخص في الهال.
 
وأكد كريستوف جيرار مساعد رئيس بلدية باريس للشؤون الثقافية في مؤتمر صحافي إن المشاركة كانت "أكبر بقليل" من المشاركة في العام 2003 التي قدرتها البلدية بحوالي المليون شخص.
 
إلى جانب ذلك، وضعت منظمة "مراسلون بلا حدود" شاحنة أمام مقر البلدية حيث كان المارة يقفون في صف طويل لتوقيع عريضة تضامن مع الصحفيين الفرنسيين كريستيان شينو وجورج مالبرونو المحتجزين مع مترجمهما السوري محمد الجندي رهائن في العراق.
 
وقد نظم المهرجان هذا العام تحت شعار التضامن معهم بالإضافة إلى الروائية الفرنسية.
 
وكان المهرجان السنوي قد انطلق عام 2002 ليجعل من باريس مسرحا ثقافيا حتى إن عدة عواصم مثل روما وبروكسل ومونتريال حذت حذوها.

المصدر : الفرنسية