أعلن رئيس مجلس إدارة دار الأوبرا المصرية اللواء سمير فرج أن "منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (اليونيسكو) بمشاركة الاتحاد الأوروبي وثلاث مؤسسات هولندية شاركت بمشروع لتوثيق وحفظ الموسيقى العربية بتقديم 11 مليون يورو".

وقلل فرج أثناء قيامه مع السفير الهولندي في القاهرة لينسترا سجيورد بافتتاح المرحلة الأولى من المشروع "أهمية هذا المشروع أنه يقام لحفظ الموسيقى وتوثيقها وأرشفتها بشكل علمي متطور يسهم في منع التشويه والسرقة التي قد تتعرض لها إلى جانب قيمتها التي لا تقدر بثمن كونها جزءا هاما من التراث الثقافي والفني العربي".

وقد أسهم في المشروع ثلاث مؤسسات هولندية بمبلغ مليوني يورو، في حين تقوم اليونيسكو التي تسهم في تنفيذ تطبيقات المشروع بمبلغ سبعة ملايين يورو، وتأتي مساهمة الاتحاد الأوروبي بمليوني يورو على شكل تقديم أجهزة ومعدات تسهم في تنفيذ المشروع ضمن الصورة المأمولة.

وتتكون المرحلة الأولى من إنشاء مكتب تدوين الموسيقى وحصر مواد التراث العربي في مكتبة دار الأوبرا المصرية، وتتضمن الثانية تنفيذ غرفة حفظ مركزي وأرشفة للتراث الموسيقي طبقا للتتابع الزمني مع إنشاء أستوديو خاص لتنقية الصوت وتستكمل المرحلة الثالثة المرحلتين الأولى والثانية في تطوير هذا العمل.

المصدر : الفرنسية