لوحة للفنان سلمان عباس بغاليري بيسان بالدوحة

لوحة الفنان العراقي عباس سلمان هي سياحة في محاريب قدسية تتألق فيها الروح وتتعانق خلالها قيم الأصالة والخلود، الأرض والوطن والمعبد والحرف كلها مفردات في لوحة عباس تأخذك إلى فضاءات رحبة في كون ناسك، في صوفية رائعة تجعل العين والقلب والنفس أيقونة واحدة ترتل آيات الخلود وحب الوطن والانتماء للتراث العراقي.

طرحنا هذه الأسئلة كمحاولة للتوقف عند لحظة الإبداع في حياة فنان..

حوار: عبد الرافع محمد

عندما تقف أمام لوحات سلمان عباس تشعر وكأنك داخل مكان تحوي مفرداته شخصية العراق.. ما رافدك في مفردات لوحتك وكيف توائم بين ما بداخلك من إرادة الإبداع وما في يدك من ريشة الفنان؟

هذا العمق الروحي في أعمالي وبهذا الحجم يأتي من خلال المخزون القديم والتواصل المستمر منذ النشأة الأولى في حياتي، منذ الطفولة وأنا مشغول بزيارة الأماكن والمزارات المقدسة المنتشرة في العراق، ما منح اللوحة عندي هذا الزخم الروحي والصوفي.

إذن نسأل مباشرة عن البعد الفني في اختيارك لمفردات اللوحة

أشرت من قبل إلى البعد الروحي وهناك الجوانب الفنية المتوفرة في الأماكن المقدسة والمزارات وكذلك الأماكن الآثارية والمعمارية هذا الثراء يجعل لحظة الإبداع تقفز إلى خاطر الفنان وما عليه إلا أن ينهل من هذا الكنز الهائل من المفردات والمشاهد الفنية.

فماذا عن الطبيعة التي نعرف أنك تعشقها؟

أقول صراحة إنه ليس للطبيعة بمفهومها التقليدي تأثير كبير في لوحتي، الذي يؤثر في لوحتي هو الفضاء والكون الرحب إضافة إلى الأثر المعماري والمزار المقدس.

خلال السباحة في مفردات إحدى لوحات سلمان عباس خطفت أبصارنا مرة واحدة الورقة المالية كيف تفسر ذلك؟

اللوحة عندي أحيانا تحمل طابعا ملحميا وتركيبيا أي أنها تتضمن كما من الموضوعات في لوحة واحدة، أما سؤالك عن الورقة المالية فهي جزئية من لوحة كبيرة تتضمن عشرات من الجزئيات والتفاصيل تبلغ أكثر من ثمانين مفردة، التعبيرات في اللوحة كثيرة ومختلفة مثلت فيها امرأة ضعفت أمام مفردات وماديات الحياة.

ولكن ما هذا التمازج بين الحرف والشكل في لوحتك؟

سلمان عباس
للشكل مفهوم أكاديمي عندي وله سطوته على لوحتي من الناحية المعمارية المستقرة والخط يعطي الشكل توازنا جميلا ويمنحه القدرة على الاستقرار، ومن ناحية المضمون هو يمنح اللوحة بعدا ومعنى إضافيا يغني ويثري العناصر التي تتكون منها، ما يجعلها لوحة حديثة متكاملة.

وهذا التمازج بين الأرض والروح وبين التراث الآشوري والإسلامي؟

فني ليس فنا دينيا وإن كانت بعض لوحاتي لها مظهر ديني لكن أعود وأقول إن لوحتي تراثية حديثة وتمثل كل العصور ولو كان هناك عصر أو تراث إلكتروني لضمنت لوحاتي شيئا منه وقد يأتي ذلك.

إذن ما مفهوم الالتزام في فن عباس سلمان؟

الالتزام حالة مبدئية تترجم بمفاهيم وطرق متعددة سواء في الأدب والسياسة والاقتصاد، وكذلك الفن كحالة حضارية، وبمجرد وقوفك أمام لوحتي والتركيز عليها تجدها فعلا حالة من حالات الالتزام بالإنسان وتراثه بل وكل تركاته الإنسانية.

تجربتك مع الحصار وإحساسك كفنان وكإنسان عراقي وهل كان له تاثير في أعمالك؟

الحصار كان عند الإنسان العراقي حالة مؤلمة وغير منصفة سببت له الأذي الذي ستستمر آثاره طويلا على كل العراقيين ومنهم الفنانون التشكيليون، ورغم الهجرة بأعداد كبيرة بقي الفنان التشكيلي رغم شحة الموارد ونفاد أدواته بقي بإبداعه.

أخيرا.. ما رؤيتك لمستقبل الفن التشكيلي العراقي باعتبارك أستاذا أكاديميا تخرجت عليه أجيال من الفنانين العراقيين؟

للفن في العراق تاريخ طويل وجذور عميقة وكان له في الواقع الإداري الرسمي والشعبي موقع مهم، ولا يمكن أن يهمش بسهولة، لأن هناك روافد حية ومستمرة تمده بأسباب البقاء، منها معاهد وأكاديميات، إضافة إلى جمعية الفنانين وفروعها في المحافظات ونقابة الفنانين وفروعها وغير ذلك، توجد قاعدة عريضة لهذا القطاع، والأهم أن هناك فهما صحيحا لدور الفن في الحياة الحديثة بالعراق، وبمجرد عودة الحياة الطبيعية سيقف العراق من جديد ليؤدي دوره الإنساني والحضاري، وسيعود ساحة للفعاليات الفنية والبيناليات والمهرجانات التشكيلية إن شاء الله.
_____________
الجزيرة نت

المصدر : الجزيرة