أحيت الفنانة التونسية أمينة عنابي حفلا مساء أمس على مسرح المدرج الروماني الأثرى في وسط العاصمة عمان في إطار فعاليات مهرجان سوق عكاظ الفني قدمت خلاله أغنيات من التراث المغاربي ممزوجة بإيقاعات حديثة.

وكانت الفنانة التونسية تحدثت في مؤتمر صحافي في عمان عن تجربتها في المزج بين أنماط موسيقية مختلفة معتبرة أن هذا التمازج يساعد كثيرا في تراجع الأفكار المسبقة عن الآخر وإسقاط الحواجز العنصرية.

وأوضحت في حديثها أنها تتفهم القلق على الهوية, لكن المزج في الموسيقى موجود منذ الحروب الصليبية مما يعني عدم إمكانية منع التغيير مؤكدة أنه علينا أن نعرف كيف نتعامل مع هذه الموجة مع الحفاظ دوما على جذورنا.

وتعتبر الفنانة المولودة في تونس -والتي انتقلت إلى باريس في عمر 12 عاما حيث درست في معهد باريس للموسيقى- أول مواطنة من شمال أفريقيا تختارها فرنسا لتمثلها في مسابقة يوروفيجن عام 1991 منذ بدء المسابقة.

المصدر : الفرنسية