تناقش ندوة دولية تعقد في بيروت الأسبوع المقبل واقع اللغة العربية وثقافتها خارج الوطن العربي بمشاركة علماء من الصين والهند وفرنسا وإيطاليا وألمانيا ورومانيا وإيران وإندونيسيا إلى جانب علماء عرب يعيشون في الغرب.

ويسعى المشاركون في الندوة التي دعا إليها المجمع الثقافي العربي تحت عنوان (اللغة العربية وثقافتها خارج الوطن العربي) على مدى يومي 25 و26 سبتمبر/ أيلول الجاري للاطلاع على واقع اللغة العربية وثقافتها في البلدان التي يعيشون فيها.

وقال الأمين العام للمجمع عبد الرؤوف فضل الله إن هذه هي المرة الأولى التي تعقد ندوة كبرى عن اللغة العربية وثقافتها ويكون محاضروها من غير العرب وبلغة العرب وفي ديارهم.

وأكد فضل الله على أهمية اللغة العربية في تعزيز الثقافة "التي تعتبر مرتبطة بالمواطنية الصحيحة وأن تعزيزها بين أبناء الوطن هو إعلاء لشأنه وتوثيق لوحدته ورفع مستوى صفوف الإنسان فيه".

المصدر : رويترز