العثور على موناليزا سومرية مسروقة من متحف بغداد
آخر تحديث: 2003/9/17 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/7/22 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/9/17 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/7/22 هـ

العثور على موناليزا سومرية مسروقة من متحف بغداد

وزير الثقافة العراقي يعرض لوحة الموناليزا السومرية بعد العثور عليها (الفرنسية)

عثر محققون ببغداد على لوحة الموناليزا السومرية المعروفة بتمثال سيدة الوركاء، وهي واحدة من أهم وأبرز القطع الفنية المسروقة من متحف بغداد بعد سقوط النظام العراقي في أبريل/ نيسان الماضي.

وتمثل هذه القطعة المصنوعة من الرخام أحد الإبداعات الفنية المبكرة للتعبير عن الوجه البشري ويعود تاريخها إلى حوالي 3500 عام قبل الميلاد.

وتعبر اللوحة عن رأس امرأة ويبلغ ارتفاعها 20 سنتيمترا، وهي بين أهم خمس قطع سرقت من المتحف بعد أن اقتحم اللصوص المتحف وسرقوا أو خربوا مئات الأعمال الأثرية النفيسة من العصور السومرية والأكادية والبابلية وهي بعض أوائل الحضارات في العالم.

وقد استعيد العديد من القطع الأثرية التي كان يزخر بها المتحف بعضها سليم والآخر في حالة سيئة في حين أخفيت أعمال أخرى في سراديب قبل الحرب.

ولم يعلن وزير الثقافة العراقي مفيد محمد جواد الجزائري في مؤتمر صحفي حول العثور على الموناليزا عن موعد لإعادة فتح المتحف واكتفى بالقول إنه سيفتح قريبا، كما أنه لم يكشف عن الطريقة التي استعيد بها هذا التمثال.

المصدر : وكالات