شهد مهرجان فرينج بأدنبره اليوم الأحد فوز الأميركي دميتري مارتن بأرفع جوائز الكوميديا في بريطانيا وذلك عن قصيدة مؤلفة من 222 كلمة يمكن قراءتها من بدايتها أو نهايتها.

وتغلب مارتن بأدائه الذي حفل بالتلاعب بالألفاظ على متسابقين أحدهما من بريطانيا والآخر من أستراليا بالإضافة إلى فريق رحلة الكونكورد والموسيقي النيوزيلندي، ليكون بذلك ثاني أميركي يحصل على جائزة بيرير للكوميديا وقيمتها 7500 جنيه إسترليني.

كما فازت امرأتان بالجائزة التي تمنح منذ 23 عاما وهما إيما ثومبسون التي كانت أحد أعضاء فريق كامبريدج للمسرح، وأليس لو أحد أعضاء ثلاثي فاز بالجائزة منذ عامين.

وحصل الفنان الموسيقي الكوميدي جاري لو سترينج بجائزة بيرير لأفضل فنان صاعد حيث من المقرر أن يقدم مع مارتن عروضا على مسرح الملكة بلندن في أكتوبر/ تشرين الأول.

يذكر أن مارتن البالغ من العمر 30 عاما والذي لم يكمل تعليمه الجامعي سبق أن حصل على جائزة النقاد في مهرجان أبسن للكوميديا.

المصدر : رويترز