أطلقت فرنسا حملة تعبئة في إطار الجهود الدولية لحماية التراث الثقافي العراقي الذي تضرر إلى حد كبير من جراء الحرب، وذلك بتشكيل لجنة وزارية تهدف إلى تكوين شبكة من الشخصيات والمؤسسات والهيئات يستعان بها في أي وقت لاقتراح مساهمة فرنسية.

وقال الناطق باسم الخارجية الفرنسية هيرفيه لادسو اليوم إن اللجنة ستلعب أيضا دورا لكشف وتنسيق المشاريع والمبادرات المطروحة في الهيئات الأوروبية والدولية ودعم نشاطات التعاون في مجالات التراث الهندسي والآثار والمتاحف والمكتبات والأرشيف على عدة مستويات بالإضافة إلى تدريب محترفين عراقيين في شؤون الثقافة.

وقد عهد باللجنة كما ذكر الناطق إلى آني كوبيه المكلفة بدائرة الآثار الشرقية في متحف اللوفر وفيليب جورجيه رئيس قسم العلوم الاجتماعية وعلم الأثريات في وزارة الخارجية.

يشار إلى أن المفتش العام للمكتبات والعضو في المجلس الوطني للأرشيف الفرنسي جان ماري آرنو يشارك في البعثة الثانية لتقييم التراث الثقافي العراقي والتي تنظمها منظمة التربية والعلوم والثقافة (يونسكو) والتي توجهت إلى العراق في 27 يونيو/ حزيران.

المصدر : الفرنسية