دعوة لتمويل المؤسسات العربية التعليمية بالغرب
آخر تحديث: 2003/6/1 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/4/2 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/6/1 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/4/2 هـ

دعوة لتمويل المؤسسات العربية التعليمية بالغرب

دعت باحثة عربية مقيمة في ألمانيا جميع المؤسسات الثقافية العربية إلى تمويل المؤسسات التعليمية العربية في الغرب والتي تهدف إلى التقارب الحضاري والثقافي مع الطرف الغربي.

وقالت الدكتورة عفاف مراد مستشارة وزارة الثقافة الألمانية لتعليم اللغة العربية إنها تنظم شهريا ندوة ثقافية أو أمسية فنية عربية في كل الولايات الألمانية للتعريف بالثقافة العربية منذ عصر الحضارة العربية في بغداد قبل فتح الأندلس وبعدها إلى الآن.

وأضافت أن "هناك ما يؤكد الرغبة من قبل الآخر في معرفتنا والتفاعل مع الأوجه المشرقة من ثقافتنا". خاصة في هذه الظروف "التي يلاحق فيها العرب بكل التهم التي تنال من عروبتهم وحسهم الحضاري".

وأوضحت الباحثة العربية أنها تقدمت بطلب إلى الحكومة الألمانية منذ حوالي عشرين عاما لتأسيس "المدرسة العربية الحديثة" لتدريس العربية للألمان والألمانية للعرب المقيمين وأن نتيجة الدراسة إلى الآن ترضي طموحها مرحليا.

وقالت عفاف إن جهودها أسهمت في إنشاء أول مدرسة في ميونخ لتعليم اللغة العربية لأبناء الجاليات العربية والألمان في المراحل التعليمية الأولى منذ عام 1985 ولكنها أعربت عن خشيتها من التراجع في تدريس اللغة العربية بعد أحداث 11 سبتمبر/ أيلول. مشيرة إلى أن إقامة بعض المتهمين في تلك الأحداث بألمانيا لفترات زاد من الشكوك في جميع العرب هناك.

المصدر : رويترز