لوحة تشكيلية للفنان الفرنسي بلش (أرشيف)

تعرض قريبا في مزاد لوحتان زيتيتان تعيدان إلى الأذهان دور فرنسا في الحرب الأميركية من أجل الاستقلال.

ورسم اللوحتين الفنان لويس نيكولا فان بلارينبيرغ بألوان الجواش والألوان المائية بحيث بدتا تصوران حصار يورك تاون والاستيلاء عليها استنادا إلى روايات شهود عيان.

وخرج هذان العملان إلى النور بناء على أوامر الملك لويس السادس عشر للاحتفاء بالعلاقات مع أميركا بعد أن ساعدت قوات فرنسية قوامها 5000 جندي جورج واشنطن في انتزاع استقلال أميركا عن بريطانيا في معركة يورك تاون عام 1781، حيث أهداهما الملك لويس إلى الكونت دي روشامبو قائد القوات الفرنسية إبان الثورة الأميركية عام 1785.

وستطرح عائلة روشامبو اللوحتين للبيع في المزاد المقرر له الأول من يونيو/حزيران في مدينة شفريني بوسط فرنسا في وقت تشهد فيه العلاقات الفرنسية الأميركية توترا بسبب معارضة فرنسا الشديدة للحرب التي قادتها الولايات المتحدة على العراق.

وقال خبير المزادات فيليب رويلاك "من المتعذر تقدير المزايدات التي ستطرح عليهما لكن في العام الماضي بيع بورتريه لجورج واشنطن لنفس العائلة كان واشنطن قد أهداها لروشامبو مقابل 5.2 ملايين يورو (6.05) ملايين دولار".

المصدر : رويترز