تصدر فيلم الخيال العلمي والإثارة (عودة ماتريكس) قائمة إيرادات الأفلام في أسبوعه الأول بأميركا الشمالية.

وأظهرت تقديرات استوديوهات السينما الصادرة أمس أن الفيلم الذي بدأ عرضه للجمهور يوم الخميس الماضي حقق إيرادات قدرها (93.3) مليون دولار ليحتل المرتبة الثانية على قائمة الأفلام التي حققت أعلى الإيرادات عند بدء عرضها بعد فيلم (الرجل العنكبوت) الذي حقق (115) مليون دولار في بداية عرضه عام 2002.

ويدور الفيلم الجديد الذي يلعب بطولته النجم السينمائي كينو ريفز حول شخصية مقاتل يقود فريقا من المحاربين للوقوف في وجه جيش من الآلات يستعبد بني البشر ومن المقرر أن يظهر الجزء الثالث في هذه السلسة في شهر نوفمبر/ تشرين الثاني بعنوان (ثورات ماتريكس).

واحتفظ الفيلم الكوميدي (دار حضانة آبي) للنجم أيدي ميرفي بالمركز الثاني في أسبوعه الثاني بإيرادات قدرها (19.2) مليون دولار لترتفع إيراداته الكلية إلى (51.4) مليون دولار.

ويحكي الفيلم عن مدير بإحدى شركات الأغذية يفقد وظيفته وعندما يفشل في الحصول على فرصة عمل جديدة يقرر افتتاح دار رعاية للأطفال غير تقليدية.

وتراجع من الصدارة إلى المركز الثالث فيلم الخيال العلمي (اتحاد الغرباء - الجزء الثاني) بإيرادات قدرها (17.1) مليون دولار لترتفع إيراداته في 17 يوما إلى 174 مليون دولار, في حين جاء في المركز الرابع الفيلم الكوميدي الرومانسي (يسقط الحب) بإيرادات قدرها 7.6 مليون دولار.

واحتل المركز الخامس فيلم (حكاية ليزي ماكجوير) ليتراجع مركزين عن موقعه السابق على القائمة وحقق إيرادات قدرها 4.5 مليون دولار وتبلغ إيراداته الكلية (32.1) مليون دولار والذي يحكي عن فتاة تذهب لقضاء عطلة الصيف في إيطاليا فيقع في غرامها نجم موسيقي ويكون معها ثنائيا غنائيا يحقق نجاحا كبيرا.

المصدر : رويترز