أرنولد شوازينغر (أرشيف)

قال أرنولد شوازينغر إن فيلم "المدمر3" هو أصعب الأفلام التي قام ببطولتها، وأعلن أن أيامه كبطل لأفلام الحركة والإثارة أبعد ما تكون عن النهاية.

وقالت تقارير إن الممثل (55 عاما) حصل على 30 مليون دولار كي يكرر دوره كآلة بشرية لا يمكن إيقافها، ويأمل أن يؤدي عرض فيلم "المدمر3.. صعود الآلات" إلى إعادة هيمنته على شباك التذاكر والتي كان يحظى بها في الماضي في أوج مسيرته الفنية.

وأكد شوازينغر للصحفيين "عملت في المدمر3 بجد يفوق أي فيلم آخر عملت فيه.. كان الأمر صعبا للغاية فيما يتعلق بالمشاهد المثيرة"، وأضاف "أصبت إصابات خطيرة نجم عنها مشاكل في الفخذ ومشاكل في الظهر وجراحة في الكتف".

وقال عن مسيرته الفنية في السينما "مازال أمامي الكثير من الأعوام، وأنا في قالب جيد ويمكنني أن أمضي في العمل لعدة سنوات.. إنني أنظر إلى الوقت الحالي على أنه منتصف الطريق في عملي وحياتي".

وكان فيلما المدمر السابقان قد حققا إيرادات وروجا للعبارة الشهيرة التي ينتهي بها الفيلم وهي "سأعود ثانية". وأبان شوازينغر أنه سوف تكون هناك عبارات مقتضبة كثيرة في الفيلم الجديد قائلا "عندما أخرجنا فيلمنا الأول لم نكن نعرف أن هذه العبارة (سأعود ثانية) عندما صورناها ستكون واحدة من العبارات التي يجرى تكرارها في تاريخ السينما المتحركة".

وطار شوازينغر الذي يضع عينيه على آلة الدعاية العالمية إلى مهرجان كان السينمائي ليكون ضيف الشرف في حفل تستضيفه قناة "إم تي في" الموسيقية الليلة في منزل المصمم الفرنسي بيار كاردان على شاطئ ريفيرا.

المصدر : رويترز