بول مكارتني (أرشيف)
أقام عضو البيتلز السابق بول مكارتني أول حفل روك آند رول في تاريخ الأثر في الملعب العريق الذي شهد المصارعات الدموية بين المصارعين والوحوش أيام الإمبراطورية الرومانية.

وقال مكارتني مداعبا جمهورا من كبار الشخصيات وأشخاصا قليلين حالفهم الحظ وتمكنوا من شراء تذاكر من مزاد عبر الإنترنت "نعرف أنها المرة الأولى التي تأتي فيها فرقة موسيقية إلى المسرح منذ المسيحيين" في إشارة إلى اضطهاد المسيحيين الأوائل على يد السلطات الرومانية.

وفي أيام مجده قبل ألفي عام كان المسرح يتسع لما يصل إلى 80 ألفا ولكن أربعمائة فقط سمح لهم بدخول الحفل الخيري الذي أقيم ليلة أمس السبت, ومع ذلك فمن المقرر أن يقيم مكارتني حفلا آخر اليوم خارج الأثر التاريخي مباشرة سيكون مجانيا هذه المرة ويتوقع المنظمون حضور مائتي ألف.

وستذهب إيرادات بيع التذاكر إلى مؤسسة خيرية أسستها زوجة مكارتني وإلى مشروعات آثار في روما.

أما إيرادات التغطية التلفزيونية في حفلي أمس واليوم فستذهب إلى بعثة آثار إيطالية في العراق تهدف إلى مساعدة المتحف الوطني العراقي في بغداد على العمل من جديد بعد تعرضه للنهب.

المصدر : رويترز