انطلاق مهرجان كان وسط مخاوف من سارس
آخر تحديث: 2003/5/11 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/3/10 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/5/11 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/3/10 هـ

انطلاق مهرجان كان وسط مخاوف من سارس

واجه مهرجان كان السينمائي السادس والخمسون الذي يبدأ بعد غد الأربعاء مشاكل متعددة تنوعت ما بين المشاركة المتأخرة لبعض الأفلام والقلق الأمني والمخاوف من وجود فيروس سارس القاتل لدى أي من المشاركين الآسيويين.

لكن نجوم السينما والمصورين يتوافدون على هذا المنتجع المتوسطي لحضور المهرجان السنوي الكبير الذي يجمع بين الأفلام الهادئة وصخب هوليود، حيث يتنافس على السعفة الذهبية فيه والتي فاز بها السنة الماضية فيلم "عازف البيانو" للمخرج رومان بولانسكي، عشرون فيلما.

كما ستشهد المسابقة الصعبة والمعقدة حتى اللحظة الأخيرة عودة لشخصيات معروفة مثل المخرج الدانماركي لارس فون تراير الذي سبق أن نال السعفة الذهبية عن فيلم "راقصة في الظلام"، والروسي ألكسندر سوكوروف والإيطالي بوبي أفاتي والبرازيلي هكتور بابنكو والبريطاني بيتر غرينواي، إلى جانب وصول ستة مخرجين جدد بينهم الصيني لو يي واليابانيان كيوشي كوروساوا وناومي كاوازي وللمرة الأولى من تركيا المخرج نوري بيلغي جيلان.

وقال رئيس المهرجان جيلي جاكوب الذي كانت أكبر مشاكله مشاركة أفلام أو انسحابها في اللحظات الأخيرة "حدث كثير من الأشياء خلال العام المنصرم، لكن الحياة يجب أن تستمر".

وهون المنظمون من مخاوف حدوث هجوم إرهابي ضد الحدث الذي يعج بالنجوم، لكنهم أعدوا فريقا أمنيا يضم الآلاف إلى جانب 600 من الشرطة المحلية. كما وافق المشاركون من آسيا على الخضوع لفحوص طبية لدى وصولهم إلى فرنسا لتقليل المخاوف من مرض سارس.

وسيصل الحشد في كان إلى عشرات الآلاف ما بين ممثلين ومخرجين وجماهير تريد أن تعيش أجواء المهرجان وإلقاء نظرة على نجوم مثل كلينت ستوود وإليزابيث تايلور.

وكالعادة تواجه الأفلام الأجنبية العميقة ذات المغزى خطر أن يطغى عليها عرض كبير من هوليود سيكون هذا العام الجزء الجديد من فيلم الخيال العلمي "ماتريكس".

المصدر : وكالات
كلمات مفتاحية: