تمثال صدام يهوي في ساحة الفردوس ببغداد

بدأت صحيفة بريطانية شهيرة أمس السبت مسابقة جائزتها الوحيدة قطعة من تمثال برونزي عملاق للرئيس العراقي صدام حسين تحطم إلى أجزاء في بغداد.

وللتأهل للسحب على الفوز بالجائزة فإن كل ما على قراء صحيفة (صن) الشعبية هو أن يذكروا اسم البلد التي غزاها العراق عام 1990 مما تسبب في نشوب حرب الخليج الثانية.

وقالت الصحيفة التي تستثمر موجة من التأييد الوطني زادت حدتها في أعقاب غزو القوات الأميركية والبريطانية للعراق في الشهر الماضي لتعزيز توزيعها إن الفائز سيكون صاحب أول إجابة صحيحة يتم اختيارها عشوائيا.

المصدر : رويترز