العثور على مقبرة عمرها 4300 سنة في منطقة سقارة
آخر تحديث: 2003/4/20 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/2/19 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/4/20 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1424/2/19 هـ

العثور على مقبرة عمرها 4300 سنة في منطقة سقارة

علماء آثار حول مقبرة مكتشفة في مصر (أرشيف)

عثرت البعثة الفرنسية العاملة في منطقة سقارة (20 كلم جنوب غرب القاهرة) على مقبرة جديدة نحتت مدافنها في الصخر وبينها مقبرة الكاهن (حاونفر) من الأسرة السادسة (2400-2100 قبل الميلاد).

وأفاد الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار زاهي حواس اليوم الأحد بأن الكاهن حاونفر كان يعمل في المعبد الجنائزي للملك بيبي الأول ثاني ملوك الأسرة السادسة.

وأضاف أن جدران مقبرة الكاهن تحوي نقوشا بارزة لرسمه مع زوجته حوتي وأطفالهما البالغ عددهم 13 مشيرا إلى أن الألوان التي استخدمت في التلوين مازالت في حال جيدة.

كما عثر بالقرب من المقبرة على 12 تمثالا للكاهن (خنوم حتب) تمثله بأوضاع مختلفة جالسا أو واقفا أو متعبدا, ويعود زمن نحت هذه التماثيل إلى الفترة الزمنية نفسها.

يشار إلى أن البعثة الفرنسية التابعة للمعهد الفرنسي للآثار الشرقية برئاسة فاسيل دوبريف بدأت عملها في منطقة غربي سقارة في صيف العام 2000 من أجل رسم خريطة لجنوبي سقارة.

وكان المجلس الأعلى للآثار أعلن في 31 مارس/ آذار العثور على مومياء امرأة في مقبرة من عصر الفرعون مينا, موحد القطرين, في سقارة يعود تاريخها إلى خمسة آلاف عام, أي قبل بناء الهرم الأكبر (خوفو) بمائتي سنة.

كما عثر أواخر الشهر الماضي أيضا على مجموعة مقابر في المنطقة قال علماء آثار إنها تؤكد المحاولات المبكرة في عمليات التحنيط في الحضارة الفرعونية منذ زمن مؤسس الأسرة الأولى حور-عحا (مينا الأول 3200 قبل الميلاد).

المصدر : الفرنسية