فيروز

في ليلة باردة شهدت الدوحة أمس الخميس حفلة غنائية للمطربة اللبنانية فيروز أدفأت فيها من أحرقهم برد التعطش لسماعها منذ زمن، خاصة بعدما ألغت حفلتها في السنة الماضية ضمن فعاليات مهرجان الدوحة الثقافي الأول.

وقد استمرت الحفلة التي نظمت ضمن مهرجان الدوحة الثقافي الثاني مدة ساعتين وربع الساعة غنت خلالها عددا من روائعها التي تجاوب معها الجمهور.

وغنت فيروز أغنيات مثل "حبيتك بالصيف حبيتك بالشتا" و"نسم علينا الهوى" و"نحن والقمر جيران" التي ملأت القاعة رومانسية وسيطرت على قلوب الحاضرين الذين وقفوا مع كل أغنية لها مصفقين لأكثر من خمس دقائق تعبيرا عن تقديرهم لحنجرتها العذبة. كما قدمت مجموعة أخرى من الأغاني التي اشتهرت وأحبها المستمع العربي في كل مكان.

ومع التصفيق وإلحاح الجمهور لها بالمواصلة رجعت فيروز بعد أن ودعت جمهورها لتعود وتغني ثانية احتراما لمن أراد فنها وأحب أغانيها الرحبانية الممزوجة بالأداء القوي والطريف والتوزيع الجميل.

يذكر أن المطربة فيروز اشترطت على المنظمين للمهرجان ولحفلتها عدم تصوير أو تسجيل سهرتها الغنائية، كما رفضت إقامة أي مؤتمر صحفي على غرار المؤتمرات التي عقدها فنانون أمثال صباح فخري ووديع الصافي الذين أقاموا بدورهم حفلات بالمهرجان.

المصدر : الجزيرة