غليون العقيد.. مجموعة للكاتب البحريني محمد عبد الملك
آخر تحديث: 2003/2/4 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/12/3 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/2/4 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/12/3 هـ

غليون العقيد.. مجموعة للكاتب البحريني محمد عبد الملك

صدرت عن المؤسسة العربية للدراسات والنشر مجموعة للكاتب البحريني محمد عبد الملك اشتملت على 11 قصة حملت عنوان (غليون العقيد)، في قصص المجموعة يسري خيط حياة يشعر به القارئ، إذ يطل عليه في وجوه مختلفة تتحدث دائما عن الناس المسكونين بهواجس ومشاغل متعددة الألوان لكنها دائما ذات طابع مصيري وفكري.

وتتسم قصص الكاتب البحريني بخصيصة جذابة تتمثل في المراوحة المدروسة بين مشاهد الواقع التي نألفها يعرضها موحية في دلالاتها والارتفاع بهذه المشاهد لتتحول إلى شبه رموز لا يلبث أن يبني عليها عالما هو مزيج متماسك منسجم من الواقعي والتجريدي والخيال الجامح.

إلا أن كل ذلك لا يبدو مجانيا، هناك دائما علاقة بما يمكن أن نسميه سراديب النفس البشرية ودهاليزها، وهناك أيضا خيط أو أكثر يتيح للقارئ ربط أجواء تلك السراديب وظلماتها بعالم الواقع الذي قد يحمل سمات محلية أحيانا لكنه ينسحب على الإنسان عامة.

القصة الأولى وهي (الستارة المغلقة) تبدو في البداية واقعية إلي حد بعيد ويفهم تماما ما تثيره في النفس من أتيح له منا فعلا لا تصورا أن يحل في فندق عالمي المستوى في بلد عربي محدد وأطل من إحدى نوافذه ليجد مدينة أموات أمامه.

بينما في قصة (قاعة مظلمة) رمزية تتناول الحالات البشرية كافة من خلال انقطاع النور في إحدى الحفلات الكبيرة وتعذر الخروج حيث يمثل الظلام هنا عودة إلى ظلمة مغاور النفس البشرية في حالاتها المختلفة التي أطلق الظلام لها العنان بعد أن كان النور مسرح عمل العقل الواعي واليد التي تكبح جماح ظلمة النفس.

وفي أجواء قصة (فوبيا) وأجواء قصص أخرى نشعر بحالة الخوف المستمرة التي تستوطن عمق نفوس بشر العالم الثالث. السلطة الرهيبة التي تحصى الأنفاس وكيف آن الإنسان من أجل حماية نفسه يكاد يقطع أنفاسه لشدة حبسها.

والقارئ لهذه المجموعة يجد فيها أجواء تذكر ببعض أجواء غايرييل غارسيا ماركيز خاصة في (خريف البطريرك) وتتناول موضوع الهوس بالخلود أو الخلود المفروض فرضا.

كما يتضح في قصة (الجثة تطلق الرصاص) التي تمثل رؤية للعالم والناس تكشف عن قناع يتعذر اكتشافه على كثيرين.

قد لا يكون اسم محمد عبد الملك ذا شهرة واسعة لكن قصص مجموعته الصادرة أخيرا تتميز على تعدد المؤثرات فيها بسمات شخصية نفاذة في خوضها أعماق النفس وخفاياها وتبقى لغته وصوره في غالبها شخصية أصيلة ومحركة مميزة.

المصدر : رويترز