إنغمار برغمان

شن المخرج السويدي الشهير إنغمار برغمان خلال حفل توزيع جوائز السينما السويدية مساء أمس الاثنين في ستوكهولم حملة شعواء على أسلوب قطع الأفلام أثناء عرضها على شاشة التلفزيون لبث فقرات إعلانية.

وأعرب مخرج (فاني وألكسندر) البالغ من العمر 84 عاما الذي لم يحضر حفل توزيع الجعران الذهبي عن موقفه هذا في رسالة حادة ندد فيها بما أطلق عليه طواحين التمويل.

وكتب برغمان في الرسالة التي تليت خلال الحفل "عند قطع فيلم أثناء عرضه على شاشة التلفزيون ليدوي صوت مروج لأوان مطبخيه أو درجات هوائية أو فوط صحية يغلي الدم في عروقي ويرتفع ضغطي وأصاب بصدمة عصبية". وأضاف "أشعر بالإهانة والاعتداء الشخصي كما لو كنت أنا مخرج الفيلم المعروض".

ولد برغمان عام 1918 ومن أشهر أفلامه (فصل صيف مع مونيكا) (1952) و(الختم السابع) (1956) و(الفراولة البرية) (1957) و(صيحات وهمسات) (1972) و(الناي السحري) (1975) و(سوناتا الخريف) (1978).

المصدر : الفرنسية