أيام الاثنين بالشمس يحصد جوائز مهرجان جويا للسينما
آخر تحديث: 2003/2/2 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/12/1 هـ
اغلاق
آخر تحديث: 2003/2/2 الساعة 03:00 (مكة المكرمة) الموافق 1423/12/1 هـ

أيام الاثنين بالشمس يحصد جوائز مهرجان جويا للسينما

بدرو ألمودوفار يحتفل بجائزة غولدن جلوب 2003
اكتسح فيلم "أيام الاثنين في الشمس" جوائز مهرجان جويا الإسباني للسينما في احتفال شهد رسائل مناهضة للحرب حيث حصد الفيلم خمس جوائز من ضمنها أفضل فيلم وأفضل مخرج لفرناندو ليون دي أرانوا وأفضل ممثل لخافيير باردم الذي سبق أن رشح لجائزة أوسكار.

والعمل السينمائي الفائز الذي تدور أحداثه حول صناع سفن إسبان يحاولون التكيف مع البطالة، تفوق على فيلم "تحدث إليها" لبدرو ألمودوفار الذي حصل مؤخرا على جائزة جولدن جلوب في هوليوود لأفضل فيلم ناطق بلغة أجنبية ورشح لجوائز في بريطانيا وفرنسا ولكنه لم يحصل في جويا سوى على جائزة أفضل موسيقى.

وحصلت مر سيدس سامبيترو على جائزة أفضل ممثلة عن دورها في فيلم "أماكن عامة". كما حصل فيلم "عازف البيانو" لرومان بولانسكي على جائزة أفضل فيلم أوروبي.

وبدلا من فيلم "تحدث إليها" فضلت الأكاديمية الإسبانية للسينما ترشيح "أيام الاثنين في الشمس" لجائزة أوسكار لأفضل فيلم ناطق بلغة أجنبية.

وبفضل هذه الجوائز كسر المخرج الشاب ليون (34 عاما) دائرة هيمنة ألمودوفار على الساحة السينمائية الإسبانية. وكان ألمودوفار حصل عام 1999 على جائزة أوسكار أفضل فيلم ناطق بلغة أجنبية عن "كل شيء عن والدتي".

وقال ليون "أود أن أهدي هذه الجائزة إلى أولئك المحرومين دوما من حق الحياة ويتعين عليهم محاربة البطالة يوميا إنهم أبطال من وجهة نظري".

وأنهى المخرج حديثه قائلا "لا.. للحرب" وهي رسالة كتبت على سترات الكثير من الحاضرين في إشارة واضحة إلى الحرب التي تهدد الولايات المتحدة بشنها على العراق لنزع أسلحته غير التقليدية المزعومة.

وعند تسلم جائزة أفضل ممثل حث باردم الحكومات على الاستماع لرغبة شعوبها في السلام كرسالة إلى رئيس الوزراء الإسباني خوسيه ماريا أزنار الذي يعتبر من أشد المؤيدين للرئيس الأميركي جورج بوش فيما يتعلق بعمل عسكري محتمل في العراق.

المصدر : رويترز