مصطفى العقاد
أعلن المخرج العالمي مصطفى العقاد أنه يدرس إمكانية تصوير فيلم تاريخي عالمي في الأردن عن القائد الإسلامي صلاح الدين الأيوبي.

وقال العقاد في لقاء مع الصحفيين في عَمان إنه يدرس تصوير الفيلم في المناطق الأردنية ضمن مبادراته الإيجابية في تقديم التاريخ العربي الإسلامي إلى العالم الغربي بعد فلمي "الرسالة" و"عمر المختار".

وانتقد العقاد الدول العربية التي مازالت تمنع عرض فيلم "الرسالة" رغم مرور أكثر من عقدين على إنتاجه وبدء عرضه.

ودعا أمام حشد من الإعلاميين الدول العربية إلى رفع مساهماتها في الإعلام باعتباره أحد المنابر المهمة لتقديم "صورتهم الإيجابية لمواجهة الإعلام الصهيوني الذي يعمل على تقديم الصور المشوهة والمفاهيم الخاطئة للإسلام".

وقال العقاد إن الإعلام العربي يمكن أن يستخدم كأداة للتأثير على الشعب الأميركي بسهولة إذا تسلح بالإمكانيات والخبرات والتقنيات فهو أهم وسيلة للتواصل الجماهيري.

وشكك بالأفلام التي تمولها جهات أجنبية باعتبارها بعيدة عن قضايانا ولها أهداف أخرى مشيرا إلى أنه "لا يوجد حاليا شيء مشرف في العالم العربي سوى التاريخ الذي يجب أن نرتكز عليه لمواجهة حملات التشويه ضد الإسلام".

وحث صاحب أهم فيلم عالمي عن التاريخ الإسلامي -وهو "الرسالة"- العرب على المزيد من التثقيف المستمر والتوعية الداخلية قبل تثقيف الغرب وبيان حقيقة الإسلام كدين متسامح محب للشعوب.

المصدر : الجزيرة